منوعات

«بالطو» للنساء غير المحتشمات في محاكم دبي

بدأت محاكم دبي خدمة جديدة تتمثل في تقديم معطف “بالطو” للسيدات التي يترددن عليها في حال ارتدائهن لملابس عارية أو غير محتشمة.


وذكرت صحيفة  (الإمارات اليوم) أمس الأربعاء أن الخدمة الجديدة موجهة تحديداً للمتعاملات اللواتي يرتدين ثياباً غير مقبولة في حرم المحاكم، نظراً لافتقارها لشروط الاحتشام التي تفرضها محاكم دبي على المراجعات والمتعاملات.


وتم إطلاق الخدمة الجدية احتراماً لمشاعر الآخرين، وتقديراً للعادات والتقاليد التي يتمتع بها مجتمع الإمارات.


وتتمثل هذه الخدمة التي ابتكرها قسم الخدمات العامة بإدارة الشؤون المالية والإدارية في توفير عددٍ من الملابس الطويلة الساترة “بالطو” يتم تسليمه للمتعاملة قبل دخولها الدائرة لإتمام معاملتها خارج أو داخل قاعات التقاضي، ويتم إعادته قبل مغادرتها.


وقال رئيس شعبة الخدمات العامة وصاحب الفكرة ثاني خميس، إن الدائرة تفرض على المراجعات ارتداء الملابس المحتشمة، لكن في بعض الأحيان تأتي بعض المتعاملات برداء غير مناسب، فيضطر موظف الأمن لمنعها من الدخول، ما ينتج عنه تعطيل لمصالح المتعاملة نفسها، وربما دون قصدٍ منها، أو دون معرفة بالإجراءات المتبعة، فضلاً عن التأخير في سير الدعاوى، لذلك تم إطلاق هذه الخدمة الجديدة.


وأوضح أن المشكلة التي كانت تواجه هؤلاء المتعاملات هي صعوبة عودتهن إلى المنزل مرة أخرى، وارتداء ملابس محتشمة، خصوصاً إذا كان الأمر متعلقاً بموعد جلسات تقاضٍ، أو معاملات تتطلب وقتاً لإجرائها، لذلك تم استحداث هذه الخدمة.


يذكر أن محاكم دبي تمنع دخول المتعاملين من كلا الجنسين بشكل أو مظهر لا يليقان بالعادات والتقاليد التي تحرص الدولة على المحافظة عليها، والتمسك بها.


وتضع بوسترات كبيرة على المداخل توضح الشروط الواجب التقيد بها في حرم محاكم دبي، ومن بينها الملابس المناسبة، وعدم إدخال الحيوانات، ومنع الأكل والشرب إلا في الأماكن المخصصة لذلك، ومنع التدخين في أرجاء المبنى.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق