أقلامهم

وليد الغانم ينصح التجمع السلفي بمراجعة نفسه خلال العطلة البرلمانية لترميم وضعه وتقييم مواقفه

التجمع السلفي ومراجعة مستحقة

وليد عبدالله الغانم

 

إجازة مجلس الامة فرصة سانحة للتجمع السلفي لمراجعة ما مر به خلال السنة الماضية من احداث لاجل ترميم اوضاعه وتقييم ادائه، خاصة في الجبهة الداخلية لقواعد وانصار التجمع ولم شتاتهم..
لا يمكن الحديث عن التجمع السلفي من دون التطرق مباشرة الى استمرار تضاد مواقف نائبيه داخل مجلس الامة بين مؤيد مطلق للحكومة، وبين معارض دائم لها، وهما موقفان اصابا الناس بالحيرة، فالسؤال المتداول ما هو الموقف الرسمي للتجمع في هذه التناقضات.. ومتى يتحد موقف النائبين مع بيانات التجمع المعلنة؟
في شهر يناير الماضي طالب التجمع في احد بياناته منح الحكومة فرصة لمعالجة اخطائها، وفي مارس الذي تلاه في بيان آخر طالب بتغيير جذري للحكومة بقيادتها، وعندما جاء استجواب الرئيس اتخذ النائبان موقفين احدها مع بيان يناير، والآخر مع بيان مارس، ولم يعلق التجمع على موقفيهما.. أليست ضبابية في القرار؟!
الصيف الماضي اعلن التجمع عن نيته تعيين امين عام جديد – اسوة بـ «حدس» التي لها امين عام – وذلك عن طريق الانتخاب، ولكن بعد مضي شهور فوجئت كوادر التجمع بتعيين امين عام بلا انتخاب، كما تم الاتفاق عليه، مما أثار علامات الاستفهام عن آلية اتخاذ القرارات داخل التجمع، وعلاقة المنتمين له بالمشاركة الحقيقية فيه..
ثالث الامور المستحقة خبر استقالة اعضاء فاعلين من التجمع السلفي، وهم النواب السابقون د. فهد الخنة وعبداللطيف العميري ومحمد الكندري، بالاضافة الى النائب خالد السلطان، والامين العام السابق عبدالرحمن المطوع، وهو خبر صدر بغموض ولا تعرف اسبابه ولا تأثيراته الفعلية على علاقة الاخوة المستقيلين بالعمل السياسي للتجمع بعد ذلك، وهو بلا شك قرار له آثار عميقة على نشاط التجمع المستقبلي وفق اتجاه هذه الاستقالة وتطور تبعاتها..
ان مسيرة التجمع السلفي السياسية تستحق التوقف والمراجعة والتقييم – ان كانت منطلقة من المصلحة العامة – واتمنى انها كذلك، فبعض الممارسات السياسية والانتخابية خلال السنوات الماضية لم تكن موفقة بالمرة، وقد سبق ان كتبت مقالات متفرقة بهذا الشأن، وأؤكد بكل ثقة ان انصار التجمع ينتظرون مبادرة حقيقية لاصلاح الامور، وترميم الاوضاع وفقا للمبادئ التي بسببها شارك التجمع السلفي في النشاط السياسي، والتي انحرف المسار عنها بشكل واضح أخيرا.. والله الموفق.
***
• تغريدة اليوم للمغرد @fahadalalloush بعد اقرار قانون هيئة سوق المال واجه الجميع صعوبات كبيرة في تنفيذه، والآن يتحدثون عن تعديل بعض بنوده.. لي متى الحوسة بهالديرة؟
ر

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق