عربي وعالمي قيمتها 1.3 مليار.. وتل أبيب تعرب عن قلقها

الولايات المتحدة تعلن عن صفقة بيع 125 دبابة متطورة لمصر

أعلنت الإدارة الأمريكية عن موافقتها على صفقة بيع 125 دبابة متطورة من طراز “ابرامز” وقطع غيار وتقديم دعم لوجستي لمصر بتكلفه تصل إلى 1.3 مليار دولار. ما أدى إلى إثارة الفزع الإسرائيلي من القرار الأمريكي الذي انتقدته بشدة،.


ذلك ما أكدته صحيفة “جيروزاليم بوست الإسرائيلية” في عددها الصادر يوم أمس نقلاً عن مصدر حكومي لم يذكر اسمه حيث قال “إن الأنباء عن هذه الصفقة الجديدة أثارت دهشة القيادة الإسرائيلية التي كانت تراقب باهتمام مبيعات الأسحلة الأمريكية لمصر”.


وقامت وزارة الدفاع الأمريكية بإعلام الكونغرس رسميا بهذه الصفقة يوم أمس، مؤكدة أنها ستزود مصر في إطار هذه الصفقة بأنظمة تسليح ” 256 إم ” وبنادق وقطع غيار وصيانة ومعدات لوجيستية أخرى.


وجاء في رسالة بعثت بها الوزارة للكونغرس إن الصفقة تهدف إلى الإسهام في دعم السياسة الخارجية والأمن القومى الأمريكى من خلال مساعدة دولة صديقة على تحسين قدرات أمنها من أجل الحفاظ على الاستقرار السياسي والاقتصادي فى المنطقة.


ويحق للكونغرس الاعتراض على الصفقة خلال 30 يوماً  بعد تلقيه الابلاغ الرسمي من قبل البنتاغون.


إلى ذلك  يشير خبراء عسكريون إسرائيليون إلى ان تزويد مصر بالمزيد من الدبابات المتطورة يشكل خطورة كبيرة على أمن إسرائيل، علما أن البنتاغون سبق له أن زود القوات المسلحة المصرية بألف دبابة من طراز “ابرامز”، حسبما ذكرت الصحيفة الاسرائيلية.


وحاول المسؤولون الإسرائيليون إقناع نظرائهم الأمريكيين في وزارة الدفاع بتأجيل هذه الصفقة لحين انتهاء الانتخابات البرلمانية المصرية التي يمكن أن تكتسحها جماعة الإخوان المسلمين وهي “جماعة عدائية” تجاه إسرائيل.


وقالت الصحيفة: إن هذه المخاوف من جانب قيادات إسرائيل وخصوصا في وزارة “الدفاع” تأتي برغم أن هذه القيادات تستبعد أي حروب مع مصر في الوقت الحالي أو القريب وأن الاعتراض بشدة عليها يمكن أن يزيد من التوتر مع القاهرة.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق