أقلامهم

بو يوسف عن وكيل الإعلام بالوكالة: نثق بحكمة الأذينة بالتعامل معه

بو يوسف


عالم اليوم


يوم أمس استشاط وكيل وزارة الإعلام «بالوكالة» ناصر الصفار غضبا.. وطلب إحالة جريدة عالم اليوم «فورا» إلى النيابة..!
اعتقدنا للوهلة الأولى أن أحد زملائنا الكتّاب قد تجاوز الخطوط الحمر وكتب ما يمثل هدما لأركان النظام أو ما يشكل «مساسا».. لنكتشف ان القصة تتعلق «بذات» الوكيل «بالوكالة» وتتمثل في نشر خبر يوم أمس الأول يتعلق بشكوى قدمها أحد موظفيه ضده.. والخبر منشور في «أكثر من صحيفة» على لسان محامي الموظف.. ولم نعلق على الخبر وكان دورنا هو النشر..!
بالطبع لا نريد ان نذكّر الوكيل «بالوكالة» أن وزارة «الإعلام» يجب ان تكون آخر من يتعامل مع الصحافة بهذه الطريقة الفاقدة للياقة.. وكان بإمكانه الاتصال برئيس التحرير للاستفسار عن خلفية الموضوع المنشور.. لكن يبدو ان عمله الطويل في الإدارة «الهندسية» أفقده هذا الجانب.
ولذا فإننا لا نشره عليه.. ولكن شرهتنا كبيرة على الأخ سالم الاذينة وزير الإعلام بالوكالة والذي نتوسم فيه خيرا ونلتمس له العذر حيث لم يمض له سوى بضعة أيام في منصبه هذا.
ونذكّر الوزير والوكيل بأنه إذا تضمن الخبر مساسا «شخصيا» فإن الشخص نفسه يقوم برفع القضية.. لا ان يُجنّد إدارة المطبوعات والنشر وموظفيها لملاحقة صحيفة في قضية تخصه..
كما قلت فإننا نعتز بالأخ الوزير ونثق انه لن يتهاون تجاه ما حصل من «وكيله»…!

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق