أقلامهم

غنيم الزعبي يرى أن سامي النصف في ثلاثة أسابيع كان أفضل من عشرات الوزراء معددا إنجازاته

سامي النصف


غنيم الزعبي


في الـ 3 أسابيع التي قضاها في وزارة المواصلات كان الزميل سامي النصف أعدل وأفضل من عشرات الوزراء الذين مروا على هذه الوزارة خلال عشرات السنوات الماضية، كان في بالي أن أكتب عنه لكن ترددت خشية اتهامي بالنفاق لأنه وزيري ولكن بعد أن غادرها فقد وجبت كلمة الحق في هذا الرجل دون الخوف من اتهامنا بالرياء له.. وهذه بعض انجازاته في المواصلات خلال 3 أسابيع فقط:
? أنصف 560 موظفا بإعطائهم التقدير الذي يستحقونه بعد ان كشفت لجنة التظلمات الإجحاف الذي تعرضوا له.


? أوقف 360 قرارا لمناصب إشرافية كان فيها الكثير من التجاوز على قانون الخدمة المدنية كإعطاء مناصب مدير ومراقب لحملة الشهادات المتدنية.. على الرغم من وجود مهندسين وحملة شهادات الماجستير.


? أوقف المخالفات في اللجان والوفود المشاركة في المؤتمرات الخارجية والتي كانت محصورة في عدة أشخاص فقط لا غيرهم رغم عدم اختصاص نصفهم.


? رفض بيع «الكويتية» كسكراب وكانت لديه خطة سيكافح في سبيلها وهي تحديث أسطول الكويتية لمضاعفة سعر بيعها عدة مرات.


? أعطى توجيهاته للقطاع المختص في الوزارة لإعطائه خيارات جادة وعملية لتخفيض أسعار الانترنت منها تقديم الوزارة للانترنت مباشرة دون وسيط.


في النهاية، نتمنى له الصحة والعافية وان يرجع لأهله وهو في أفضل حال وسيذكره موظفو المواصلات على الرغم من قصر المدة التي قضاها فيها كأفضل وزير مر عليهم.


 

Copy link