منوعات رئيسهم أخبره: "لو كنت رئيس الوزراء.. لن تدخل بسيارتك"

حراس الأمن يمنعون وزير السياحة المغربي من دخول المنتجع

بكل ثقة توقف وزير السياحة المغربي ياسر الزناكي وزوجته بالسيارة أمام بوابة منتجع “كابيلا بويبلو” منتظراً فتح البوابة والسماح لهما بالدخول على اعتبار أن الحراس سيعرفونه، لكن ذلك لم يحدث مع الأسف، فكشف لهم عن شخصيته، لكن ذلك أيضاً لم يجدِ نفعاً، وأصر الحراس على موقفهم لعدم حمله بطاقة عضوية تخوله بالدخول، فغضب الوزير الوسيم وأخذ يصرخ في وجوههم يذكرهم بصفته الحكومية، فتقدم إليه رئيسهم وأخبره: “لو كنت رئيس الوزراء لن تدخل بسيارتك. القوانين تمنع ذلك إلا لحملة بطاقة العضوية.. ادخل راجلاً أو عد أدراجك”.

عندها أجرى الوزير اتصالاته بالمسؤولين عن المنتجع الذين هرعوا بسرعة إلى البوابة واعتذروا للوزير وأنّبوا الحراس بعدما قاموا بواجبهم كما تقتضي التعليمات.

هذا وتعاني مملكة المغرب، كما تعاني الكويت، من استحواذ الطبقة الغنية على أفضل الشواطئ، وإن كانت المملكة المغربية أفضل حالاً من الكويت، إذ يستحوذ أغنياؤها على الشواطئ بمقابل مادي مجزٍ في حين يستحوذ أغنياء الكويت على غالبية شواطئ الكويت، لا أفضلها فحسب، برسوم رمزية لا ترى بالعين المجردة. 

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق