برلمان

الخرينج مستنكرا حادث النرويج: لا دين للإرهاب ولا مذهب

استنكر رئيس لجنة الشئون الخارجية البرلمانية النائب مبارك الخرينج الحادث الإجرامي الذي تعرض له الأبرياء العزل وأدى لمقتل وجرح العشرات في مملكة النرويج، لافتا إلى أنها بلد صديق تحترم الحقوق المدنية لكل الأديان، وتقدم الخرينج بخالص العزاء إلى ملك النرويج والحكومة النرويجية وأهالي ضحايا الحادث الأليم ، متمنيا سرعة الشفاء للمصابين.

وقال الخرينج في تصريح صحافي : أن العمل الإرهابي الذي تعرض له الأبرياء في النرويج وأدى إلى مقتل وترويع الآمنين يؤكد أن الإرهاب لا يرتبط لا بدين و لا بجنسية ولا بمذهب ، لذلك نحن ندين هذا العمل الإجرامي البشع الذي تعرض له الشعب النرويجي الصديق .

وأوضح الخرينج أن الحادث الإرهابي السافر الذي أودى بحياة العشرات من الآمنين الأبرياء من أبناء الشعب النرويجي الصديق هو عمل اجرامي  جبان لا تقره الأديان وتنبذه  بكل شدة الشرائع السماوية السمحة ، ووتابع الخرينج قائلا : إننا ندين بكل قوة هذه الجريمة النكراء ونستنكر بث الذعر بين أبناء الشعب النرويجي الصديق ، متمنيا أن يعم السلام والأمان ربوع النرويج .

Copy link