عربي وعالمي الشعب يموت جوع والعالم يعرقل المساعدات

الصومال يحتاج إذن جمركي لمرور المساعدات؟!

تسير المرحلة الأولى من المساعدات الدولية إلى الصومال ببطء كبير بالنظر للحاجة الماسة لسرعة نجدة من يموت جوعا والشىء المؤسف لتعطل وصول المساعدات الحاجة إلى إذن جمركي لنقل المساعدات وكان العالم لا يكفيه كل تلك المشاهد المؤسفة التي تعبر عن مأساة كبرى لا تعترف بأذونات جمركية.

وأعلنت مديرة برنامج الأغذية جوزيت شيران أن الجسر الجوي لنقل المساعدات الإنسانية الى مقديشو سينطلق الثلاثاء، لكنه تأخر لأسباب تتعلق بالاذونات الجمركية.

من جهته أكد اليوم المتحدث باسم الوكالة في العاصمة الكينية ديفيد اور  إن “الأمور تسير بشكل جيد.. صدرت الأذونات وتحميل الطائرة مستمر..وهذه الرحلة الأولى التي ستليها رحلات أخرى في الأيام المقبلة، ستسمح بنقل 14 طنا من المكملات الغذائية لمكافحة سوء التغذية الحاد الذي يعاني منه الأطفال”.

وتقدر الامم المتحدة بأكثر من ثلاثة آلاف عدد الصوماليين الذين يفرون يوميا الى كينيا وأثيوبيا وحوالى ألف الذين يغادرون المناطق في وسط البلاد وجنوبها الى مقديشو التي تشهد معارك يومية بين الشباب والقوات الموالية للحكومة المدعومة من الأسرة الدولية.

Copy link