برلمان بعد كسبه دعوى أمام القضاء الألماني ضد صحيفة "فرانكفورتر تسايتونغ"

(تحديث1) الغانم: أطراف محلية وراء الكذب والافتراء لأسباب يعرفها الجميع

(تحديث1).. أكد النائب مرزوق الغانم أنه لم يشك لحظة بكشف زيف وافتراء صحيفة “فرانكفورتر تسايتونغ” مؤكدا أن أطراف محلية كانت وراء الكذب والافتراء لأسباب يعرفها الجميع.

وشكر الغانم الشرفاء من أبناء البلد الكويتي الذين رفضوا الأسلوب المبتذل الذي لا يمت للأخلاق الكويتية قائلا: “أقول لسراق المال العام بعد أن انكشفت حملتهم وزيف ادعاءاتهم أنني بإنتظار حملاتهم المقبلة بفارغ الصبر فالشعور بمساندة الشرفاء وتأييد المنصفين هو شرف لا يمكن شراؤه بالمليارات المسروقة من أموال الشعب الكويتي”.

نجح النائب مرزوق الغانم في كسب دعوى مستعجلة رفعها أمام القضاء الألماني ضد صحيفة “فرانكفورتر تسايتونغ” التي نشرت خبر منحه مبلغاً مالياً ضخماً للقطري محمد بن همام بحسب ما أعلنه على حسابه الشخصي على تويتر.

وأمرت المحكمة الألمانية الصحيفة بعدم تكرار مانشرته من معلومات عن تحويلات مالية لبن همام حتى يتم التأكد من صحتها، فيما قرر النائب مرزوق الغانم رفع قضايا ضد صحف أخرى نشرت الخبر للمطالبة بتعويضه.

وكانت الصحيفة المذكورة قد نشرت في وقت سابق خبراً يفيد بأن محمد بن همام تلقى تحويلات مالية بقيمة 7 ملايين و750 ألف دولار دعماً له في حملته الانتخابية لرئاسة الفيفا ضد رئيسها الحالي جوزيف بلاتر.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق