أقلامهم

فؤاد الهاشم: جمعة صمتكم يقتلنا السورية صرخة للأمم المتحدة والأمم المتحضرة ولزعيم النصر الإلهي

لاحزبكم ولابشاركم ولا وليكم ولا.. نجادكم!!


فؤاد الهاشم


اطلق السوريون اسم «صمتكم يقتلنا» على جمعة – يوم أمس الاول – هي في الاساس صرخة للامم المتحضرة والامم المتحدة ثم.. الحكومات العربية.. و.. الى سماحة زعيم النصر الالهي «حسن نصر الله» الذي تصدى وهاجم وانتقد حكومات تونس ومصر وليبيا والبحرين واليمن، وعندما وصل الدور على سورية.. «تململ وهرش ذقنه وأمال عمامته وتنحنح وعطس وبسمل وحوقل» وقال.. «لأ.. لحد هون.. مش لاعب»!! اقول لسماحة زعيم النصر الالهي: أليس هذا الشعب السوري المسكين – والفقير – هو الذي فتح لك حدود بلاده ومنازل اهله مستقبلا ابناء شعبك اللبناني عندما تعرض للعدوان الاسرائيلي في حرب اشعلتها – سماحتك – في 12 يوليو عام 2006؟! لقد اقتسموا – مع اهل بلدك – رغيف العيش و«صحن التبولة»، و«جرن الكبة»، وحتى مخدة السرير، افيكون جزاؤهم – اليوم – ان لا ينطق لسانك بكلمة حق واحدة تنصرهم على من يريد.. هرسهم؟! سماحة السيد زعيم النصر الالهي: لماذا تؤمن – او تفترض – بأن «بشار الاسد» و«ماهر الاسد» و«رامي مخلوف» و«آصف شوكت» و«فاروق الشرع» و«وليد المعلم» و«حزب البعث» الدموي هم – فقط – «أهل القوى والممانعة، والنضال النزيه، والكفاح المسلح، والنقاء العربي، والايمان الايراني».. الى آخره، وبقية العشرين مليون سوري.. «خونة، ومرتزقة، وعملاء لجماعة 14 آذار، وجواسيس لسعد الحريري، وتلاميذ لجهاز الموساد الاسرائيلي، واعداء لقائد المقاومة- وسيدها- في لبنان، و.. أيضا إلى آخره؟! لماذا تفترض أن هذه القلة الحاكمة هي- فقط- صمام أمان سورية ولبنان وفلسطين وأمة لا إله إلا الله وتتجاهل شعبا تعداده بالملايين لا ترى فيهم إلا.. سعد الحريري وأمريكا وإسرائيل وكندا وفرنسا وحتى.. جنوب السودان؟! على سماحتك أن تعلم أن نظام البعث في دمشق لن يفيدك ما دام هو ذاته- الآن- غير قادر على تثبيت كرسي السلطة الذي صار يهتز من تحته، و«حبل الغضب» الشعبي السوري معلق.. في رقبته، وعما قريب، سيصلكم صوت تكسر عظام رقاب «الوحدة والحرية والاشتراكية» المزعومة في «أرض الامويين»، كما سمعها العالم كله وهي تتكسر في عاصمة «العباسيين» فجر يوم عيد الأضحى! سماحة زعيم النصر الإلهي:.. «لا حزبكم ولا بشاركم ولا وليكم ولا نجادكم ولا بعثكم ولا إيرانيوكم ولا خيبركم ولا زلزالكم؟.. قادرون على إذلال الشعب السوري».. و..{تلك الأيام نداولها بين الناس} صدق الله العظيم.
???
.. منذ خمسة أيام، وقوات الحرس الثوري الإيراني «الإسلامي» تقصف بلدات وقرى وسكان مدنيين أبرياء في منطقة «كردستان العراق»، وتحديدا منطقة «حلبجة» التي أحرقها صدام حسين بالسلاح الكيماوي، ومع ذلك، فإن حكومة «نوري المالكي» وعملاء إيران في المنطقة الخضراء وداخل البرلمان ومجلس الوزراء ووزارة الداخلية ووزارة الدفاع وحتى وزارة الأوقاف.. «لا حس ولا خبر ولا جفيّه ولا حامض حلو.. ولا شربت».. كما قال «بلبل ارض الرافدين وشاديها.. الياس خضر!! اما ان تقيم الكويت منشأة على ارضها وداخل مياهها الاقليمية، فهذا.. «حجي طرقاعة.. ما يجوز، والكويتيين كلهن جريدية، بس.. عمايم ملالي ايران.. معازيبنا»!!
???
.. على دول مجلس التعاون الخليجي الست ألا تحذو حذو مدير عام بلدية الكويت «احمد الصبيح» – «المتروس خوف» – وتبدأ بتصدير المشاكل للجمهورية الاسلامية في ايران – حتى نشغلهم عنا – عن طريق دعم اربع جهات اساسية:
.. الاولى: حزب «بيجاك» الكردي ومعناه باللغة العربية «الحياة الحرة» الايراني المعارض والذي يقصفه الحرس الثوري حاليا في شمال العراق.. لنزوده بالمال والسلاح ومعسكرات التدريب.. أو على الاقل، بإنشاء اذاعة ناطقة بالكردية يكون مقرها في «قبرص» أو «القاهرة» أو «جدة»!
.. الثانية: جماعة «جند الله» التي باع الامريكيون قائدها للايرانيين نساعدهم لينخروا النظام الايراني من.. الداخل!
.. الثالثة: جماعة «مجاهدي خلق» ونقل معسكرهم الى «رفحة» السعودية «مؤقتا» وبعدها، نسلحهم ونرسلهم الى افغانستان، فيقاتلون طالبان والايرانيين.. معا!
.. الرابعة: جبهة «الاحواز»: وهي جبهة قوية وخطرة على نظام «الولي الفقيه»، ولو استخدمناهم جيدا، فلن ينام ملالي طهران ولو ابتلعوا حبوب «فاليوم – 20 مللغرام»!!
???
.. آخر خبر حصري.. وخاص:
.. كان من المفروض ان ينتظر الزميل «السابق» – والموظف لدى حزب الله اللبناني «حاليا» – «غسان بن جدو» حتى شهر ديسمبر القادم لكي يعلن عن افتتاح «محطته الفضائية التلفزيونية والتي كشفنا النقاب عن مصادر تمويلها من «سماحة السيد» مباشرة قبل اكثر من شهر في هذا العمود، بعدما اعلن انه.. «ترك الاعلام ودخل في مجال مطاعم «الفول والفلافل» ضمن المربع الامني للحزب في وسط الضاحية «الجنوبية».. لبيروت! «بن جدو» استعجل اعلان الافتتاح – يوم امس 2011/7/29 – للمحطة التي اطلق عليها اسم «ميادين»، هو «مالكها ورئيس مجلس ادارتها». اما مديرها العام فهو احد ازلام حزب الله اللبناني ويدعى «نايف كريم»، كان مسؤولا عن «الميديا» خلال حرب تموز 2006!! الطريف في الموضوع، ان اوامر استعجال «بن جدو» لافتتاح محطته والتي وصلته من سماحة السيد «نصرالله»، جاءت من.. «شخصية ما» في.. الكويت، تتولى جمع اموال طائلة من جباية «الخمس» وترسلها الى الضاحية الجنوبية!! حتى هذه اللحظة، انا لا اعرف من هذا الكويتي الذي ضغط على «حزب الله» ليجعل «بن جدو» يختصر خمسة اشهر من الاستعدادات بسبب «ما كتبه ونشره فؤاد الهاشم عن هذا المشروع».. كما قيل لـ «بن جدو»، لكنني اعدكم ان.. «ابحبش وراه» واستخرج اسمه ولو كان في «جحر ضب».. في.. «بر.. العبدلي»!!
???
.. إلى معالي وزير الصحة الدكتور «هلال الساير»:
.. شابة كويتية عمرها 22 عاما، توفيت – منذ أيام – بعد اجراء عملية «تكميم معدة»! نريد تشكيل لجنة تحقيق من اساتذة في كلية الطب واطباء من القطاع الخاص لمعرفة سبب الوفاة والمتسبب! واقول للنائب «الوقافي»: أين «بلاعيمك» وصراخك؟! أم ان المتوفاة يجب ان تكون من القبيلة حتى نرى.. لوزتيك؟!
???
.. «علامة تعجب».. عملاقة:
.. لدينا مقبرة «للسنّة» وأخرى «للشيعة»، وثالثة للنصارى، ورابعة لغير أهل الديانات السماوية، لكن ينقصنا إنشاء مقبرة «للمعارضة» ومقبرة «للموالاة»، بعد أن رفضت جمعية المحامين نشر تعزية لوفاة شقيق المحامي «عماد السيف» لأنه.. «محامي ناصر المحمد، و.. موالي»!!.. صحيح، إن المجانين لفي.. نعيم!!
???
.. آخر نكتة من «أخبار اليوم» القاهرية:
.. «صرصار» في العناية المركزة بيسأل «صرصار» جنبه: «دي. دي. تي.. برضه»؟! قال له: «لأ.. شبشب»!!

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق