منوعات

العبيكان: يجوز للمسلين الإفطار في الدول ذات النهار الطويل

بسبب طول ساعات الصيام التي يعاني منها المسلمون في بعض دول العالم، حيث تصل في بعض الدول إلى 20 ساعة، مما يزيد المشقة والتعب على الصائمين، أفتى عالم الدين السعودي الشيخ عبدالمحسن العبيكان بجواز الإفطار لهم على أن يقضوه في وقت لاحق.


وقال في حديثه لإحدى القنوات إن الدين الإسلامي مبني على اليسر، ولذلك فللمسلمين في تلك البلدان أن يفطروا الأيام التي تشق عليهم، على أن يقضوها في الفترات التي يقصر فيها النهار. 


وأشار إلى أن “دين الإسلام دين السماحة واليسر(ما جعل عليكم في الدين من حرج) و(يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر)، والنبي عليه الصلاة والسلام قال “يسروا ولا تعسروا وبشّروا ولا تنفروا”، مشيراً إلى تسهيل الدين على أهل الإسلام.


وأوضح أن من كان لهم ليل ونهار، فالواجب أن يصوموا مهما طال النهار وقصر الليل، مبيناً أن القضاء لا يجب عليهم في نفس المكان الذي أفطروا فيه، بل يمكنهم القضاء في أي مكان في العالم.    


وأضاف أن أهل العلم أكدوا على أن من شق عليه الصوم سواء لطول مدة اليوم أو لشدة الحر، فيجوز له أن يفطر، ثم يقضي مكان تلك الأيام، حين يكون النهار نسبياً، واشترط “أن يشق عليهم الصوم مشقة شديدة

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق