برلمان جوهر: وزير التربية أبلغني باستعداده لحضور اجتماعات "التعليمية" فقط

22 نائباً وقعوا على دور الانعقاد الطاريء في رمضان

وقع اليوم 22 نائباً على طلب عقد دور انعقاد طاريء لمجلس الأمة خلال شهر رمضان لمناقشة عدم قبول آلاف الطلبة في جامعة الكويت بحسب ما أعلن عن ذلك النائب د.فيصل المسلم في تصريح له قبل قليل.


وقال المسلم:  بدأنا بإعداد طلب دعوة المجلس لاجتماع غيرعادي خلال رمضان لمناقشة مشكلة رفض آلاف الطلبة الكويتيين في الجامعه وبنظام البعثات الداخليه والخارجية ، مشيراً إلى أن الموافقين على الطلب حتى الآن 22 نائباً وهم : جمعان الحربش، أحمد السعدون، خالد السلطان، وليد الطبطبائي، مسلم البراك، مبارك الوعلان، محمد هايف، سالم النملان، علي الدقباسي، فلاح الصواغ، شعيب المويزري، حسن جوهر، خالد الطاحوس، ضيف الله بورمية، الصيفي الصيفي، حسين مزيد، مبارك الخرينج، دليهي الهاجري، مخلد العازمي، عسكرالعنزي، سعد زنيفر، فيصل المسلم.


وكشف المسلم عن مضي الكتلة في اعداد الدعوة لعقد انعقاد طارئ إما يوم الثلاثاء او الاربعاء للأسبوع المقبل لمناقشة وبحث إلية حل أزمة عدم قبول خريجي الثانوية العامة بكافة فروعها في جامعة الكويت او خطة البعثات ويمنع البعثات الداخلية مشيراً إلى أن سيتم استقبال توقيع النواب على الطلب في مكتبة في تمام الساعة 11 ظهراً يومي الثلاثاء والاربعاء من الاسبوع الجاري.


وقال إنه بعد صدور نتائج القبول في جامعة الكويت فقد وقع ما كنا نحذر منه عن عدم قدرة الحكومة بكل أجهزتها وخاصة التنفيذية ومؤسساتها الأكاديمية وعجزها عن استقبال ابناء الكويت وخاصة شرائح المتفوقين سواءً في الجامعة أو في خطة البعثات الخارجية أو فتح الجامعات الخاصة.


من جهته أيد النائب الصيفي مبارك الصيفي الدعوة لدور انعقاد طارئ في شهر رمضان لإيجاد حل عاجل لمشكلة المحرومين من الجامعة، فيما حمل الحكومة مسؤولية تردي الخدمات في البلاد في ظل غياب الخطط، وانعدام المسؤولية، مستغربا العجز الحكومي الواضح في مواجهة المشكلات التي  تمر بها البلاد في شتي المجالات رغم الإمكانات والوفرة المالية .


واعتبر الصيفي أن هذه التجارب التي أثبتت فشل الحكومة تستدعي من الجميع تحمل مسؤولياته، والتدخل لإنقاذ الكويت ومستقبل أبنائها الذي دخل مرحلة الخطر، بعد هذا الإخفاق الحكومي المعيب وكشف عن عيوب الحكومة “النائمة” في سبات عميق وعقل عقيم لا يفكر ولا يخطط.


إلى ذلك قال النائب حسن جوهر أنه أبلغ وزير التربية وزير التعليم العالي بدور الانعقاد الطارىء إلا أن الوزير أبدى استعداده لحضور اجتماعات اللجنة التعليمية فقط لمناقشة الأمر مع إدارة الجامعة.


وأوضح جوهر في تصريح صحافي أن هذه الخطوة مهمة وسريعة حيث أنه سيكون هناك لقاء موسع خلال الأيام القليلة المقبلة وسيدعى له النواب المهتمون بالأمر لمناقشته مع إدارة الجامعة مضيفا: “قد نتوصل نتائج عملية وتخدم الطلبة وإن كانت هذه الخطوة تمهيدية وتستبق دور الانعقاد الطارىء حتى تكون هناك معلومات لطرحها على النواب في حال حصول الطلب على العدد المطلوب”.


وأضاف أن على جدول أعمال اللجنة التعليمية قضايا مكلفة بها تخص جامعة الكويت والمؤسسات التعليمية ومنها قانون جامعة الكويت ومجموعة من الاقتراحات برغبة لدعم التعليم الجامعي تحديدا، موضحا أن هذه القضايا لا تحتاج إلى تكليف مباشر من المجلس.


وقال جوهر أن المليفي أكد له استعداده لحضور اجتماع اللجنة وأن كانت هناك دعوة لجميع النواب وإن كانت تمهيدية لدور الانعقاد الطارىء، مبينا أن على ضوء هذا الاجتماع وإذا تم التوصل إلى حلول مقبولة وتخدم الطلبة بشكل سريع ومباشر فهذا هو الغرض المطلوب، وإذا وفقنا في ذلك فستكون بوادر خير ومشجعة.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق