منوعات قال إن الأزهر يجب أن يستعيد دوره كممثل للإسلام الوسطي

«البرادعي» مع شيوخ الطرق الصوفية

طالب الدكتور محمد البرادعي، المرشح المحتمل لانتخابات رئاسة الجمهورية، بإجراء استفتاء حول اللجنة التى من المنتظر أن تقوم بصياغة الدستور الجديد للبلاد، مؤكداً أن هوية مصر إسلامية، وأن هذا الأمر لا يحتاج إلى السجال والانقسامات الدائرة الآن.


وقال «البرادعي»، فى مؤتمر صحفى عقده، الثلاثاء، عقب أدائه صلاة التراويح فى مسجد الرفاعى بالقلعة مع مشايخ الطرق الصوفية، إن الأزهر الشريف يجب أن يستعيد دوره كممثل للإسلام الوسطي، وانتخاب شيخ الأزهر من هيئة كبار العلماء.


وقال إن زيارته للصوفية ليست لها علاقة بمسألة إعلان ترشيحه فى الانتخابات الرئاسية المقبلة، وإنما هى جزء من جولته على كل القوى السياسية والوطنية وجميع التيارات بهدف لم الشمل والتوافق الوطنى لوضع الثورة على مسارها الصحيح، مؤكداً أنه لم يأت للبحث عن تحالف لأن تحالفه الأساسى مع جميع طوائف الشعب، والحرص على هوية مصر إسلامية.


من جانبه، أعرب الشيخ طارق الرفاعى، شيخ الطريقة الرفاعية، عن ترحيب الطريقة بكل مرشحى الرئاسة، مطالباً «الشعب المصرى – صوفيا وإخوانياً وسلفياً ومسيحياً بالاتحاد من أجل الإنتاج والعمل».

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق