عربي وعالمي طالبان تسقط مروحية عسكرية أمريكية وتقتل 38 جندياً

أمريكا: الجنود الذين قتلوا اليوم ليسوا قتلة “بن لادن”

ذكرت قناة (سي إن إن) التلفزيونية الأمريكية أن عددا من الجنود الأمريكيين الذين لقوا حتفهم في تحطم طائرة مروحية تابعة لحلف شمال الأطلسي (ناتو) اليوم السبت في أفغانستان هم جنود تابعون لوحدة “نافي سيلز” الخاصة التابعة لقوات البحرية الأمريكية.


الجدير بالذكر أن فرقة تابعة لوحدة “نافي سيلز” هي التي نفذت عملية اغتيال أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة في مدينة ابوت أباد الباكستانية في الثاني من مايو الماضي. غير أن (سي إن إن) قالت استنادا إلى مصادر حكومية أمريكية إن هؤلاء الجنود الذين قتلوا جراء إسقاط مروحية حلف (ناتو) ليسوا هم نفس الجنود الذين شاركوا في عملية تصفية بن لادن.


وكانت حركة طالبان أعلنت اليوم مسئوليتها عن حادث إسقاط مروحية عسكرية شرقي أفغانستان والذي أودى بحياة 31 جنديا من القوات الخاصة الأمريكية إضافة إلى سبعة جنود أفغان في أسوأ حادث واحد يطال القوات الأجنبية مؤخرا.


وأكد تيم جيمس، المتحدث باسم حلف (ناتو)، وقوع حادث التحطم،قائلا إنه كانت هناك أنشطة عدائية عندما سقطت المروحية ، لكنه امتنع عن التعليق بشأن ما إذا كانت المروحية قد سقطت على يد مسلحي طالبان أم لا.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق