عربي وعالمي بعدما تعهدت بالدفاع عن التلفزيون الحكومي والاستشهاد اذا اقتضى الأمر

ثوار ليبيا يعلنون القبض على مذيعة القذافي هالة مصراتي

أعلن الثوار الليبيون أنهم اعتقلوا مذيعة التلفزيون الحكومي المثيرة للجدل هالة مصراتي، والتي عُرف عنها ولاؤها وتأييدها للزعيم  (المتواري عن الأنظار) معمر القذافي..كما عرفت عنها آراؤها الغريبة “وفتاواها الدينية” التي تطلقها على الهواء ومنها قولها أن تبني مجلس الأمن لقرار الحظر الجوي على ليبيا غير جائز في الإسلام “لأن التبني حرام شرعا”!.


وطالب الثوار بمحاكمة (مذيعة القذافي) بتهمة الخيانة العظمي.


 وكانت مصراتي قد لوَّحت بمسدس على الهواء، متعهدة بالولاء للزعيم الليبي، وقالت محذرة الثوار الذين كانوا يزحفون باتجاه طرابلس، إنها وزملاءها سيدافعون عن التلفزيون “ويستشهدون إذا اقتضى الأمر”.


 وتوعدت هالة الثوار، وقالت “هذا سلاحي.. يا قاتل يا مقتول اليوم.. القناة الليبية.. القناة الشبابية.. قناة الجماهيرية.. طرابلس.. ليبيا.. كلها مش حتخدوها.. اللي معندوش سلاح مستعد أنه يكون درعاً من أجل حماية زميله وزميلته في هذه القناة”.


 وأثارت مصراتي جدلاً منذ اندلاع الثورة الليبية عبر برنامجها اليومي، الذي كانت تعرض فيه آراء اعتبرت غريبة، وهزلية، إذ قالت في إحدى الحلقات إن “تبني مجلس الأمن لقرار الحظر الجوي على ليبيا لا يجوز شرعاً، لأن التبني في الإسلام حرام”.


 كما قالت في وقت سابق “الله يؤيد القذافي بجنود لا تروها وبملائكته” ووصفت الثوار المناهضين للنظام الليبي بالثيران، وتستشهد المذيعة في برنامجها الذي يعرض على قناة الليبية بشكل يومي بما وصفته إنصاف الله للقذافي عبر عوامل الطبيعة كالمطر والعاصفة, ولتأكيد ذلك عرضت صورة في برنامجها لعاصفة رملية زعمت أنها تطارد الثوار الليبيين.


 وقد أسس عدد من الليبيين صفحة على الموقع الاجتماعي “فيسبوك،” يطالبون فيها بمحاكمة المصراتي، بسبب “الخيانة العظمى، والادعاء على الله بالباطل، وإصدار فتاوى شرعية باطلة، والسب والقذف والتشهير، واستغلال موقعها الإعلامي في تعذيب الثوار نفسياً وعصبياً”.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق