برلمان

العدوة يقترح إنشاء مستشفيين حكوميين في الأحمدي ومبارك الكبير

قدم النائب خالد العدوة مشروعي قانون منفصلين لإنشاء مستشفي حكومي في كل من محافظتي مبارك الكبير والأحمدي  بهدف سد النقص في الخدمات الصحية التي تعاني منهما المحافظتان بعد ان عجز مستشفى العدان – الذي يخدم هاتين المحافظتين بجميع مناطقها الأربع عشرة  –  عن التعامل مع  الضغط الشديد من قبل المراجعين ومن ثم تلبية احتياجات المرضى من المواطنين و المقيمين.
ونصت المادة الأولى من الاقتراحين بقانون على انشاء  مستشفي حكومي في كل من محافظتي مبارك الكبير والأحمدي  خلال ثلاث سنوات من اقرار  القانونين  على ان  تحتوى كل مستشفى منهما على كافة التخصصات و الخدمات الطبية الكاملة  والجراحية بالاضافة الى خدمة المهمات التعليمية للأطباء و البحوث الطبية و طلبة كلية الطب في الكليات الكويتية .
ونصت المادة الثانية على تخصيص كل من المستشفتين لاستقبال و علاج المواطنين الكويتيين فقط  في كافة التخصصات والجراحات الطبية على ان يسمح باستقبال الحالات الطارئة والحوادث  لمن هم من غير الكويتيين  ، وذلك بعد ان تقوم بلدية الكويت بتهيئة البنية التحتية للموقعين المقترحين مع تخصيص الارض اللازمة في كل محافظة  لتنفيذ هذين الغرضين شرط ان لا تقل مساحة المستشفى الواحدة  – في المحافظتين – عن مائتين وخمسة وعشرين الف متر مربع .
ونصت بقية مواد الاقتراحين بقانون على تخصص ميزانية خاصة لانجاز المستشفتين حتى الانتهاء من انشائهما على ان يعهد الى وزارة الاشغال – وفقا للقوانين المعمول بها – القيام بالاشراف الكامل على انشاء المستشفتين  في مراحلهما المختلفة حتى الانتهاء منهما  وتسليمها الى وزارة الصحة خلال المدة التي نصت عليها المادة الاولى    .
 وسمح مشروع القانونين  للحكومة بالاستعانة ببيوت الخبرة الدولية لتصميم المستشفتين و الأشراف على المواصفات المعمارية والتشغيلية لهما خلال مراحل التنفيذ المختلفة مع التأكد من مطابقة تلك المواصفات  للمقاييس العالمية في ذلك المجال بإشراف من  وزارة الاشغال العامة وفقا للقوانين المعمول بها

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق