عربي وعالمي

انطلاق المظاهرات في حمص ودير الزور والبوكمال
(تحديث): الأمن السوري يمطر حي القابون بالنيران

(تحديث): انطلقت مظاهرات جمعة “الحماية الدولية” المطالبة بحماية المدنيين ودخول مراقبين دوليين، بعد صلاة الجمعة في حمص ودير الزور والبوكمال، وأفادت هيئة الثورة السورية أن قوات الأمن السورية تطلق النيران  في حي القابون بدمشق لتفريق المتظاهرين.  

على نفس الطريقة البوليسية تشن قوات الرئيس السوري بشار الأسد حملات دهم واعتقالات واسعة في مختلف المدن السورية، وذلك قبيل خروج مظاهرات اليوم والتي تنطلق تحت عنوان “جمعة الحماية الدولية” يطالب المتظاهرون من خلالها بحماية المدنيين ودخول مراقبين دوليين ووسائل الإعلام.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن قوات الأمن والجيش السوري شنت حملة في جبل الزاوية بمحافظة إدلب، فقتلت ثلاثة من الجنود المنشقين واعتقلت شخصين على الأقل بعد سماع أصوات إطلاق نار كثيف.

‎وأكد ناشط حقوقي إن عدد الضحايا الذين سقطوا في منطقة حمص ارتفع إلى 31 قتيلاً بعد وفاة 8 أشخاص فجر الخميس متأثرين بجراح أصيبوا بها الأربعاء.

ومن جهتها، ذكرت وكالة الأنباء السورية نقلاً عن مصدر عسكري “أن قوة أمنية نفذت صباح اليوم عملية نوعية في قرية ابلين بجبل الزاوية ألقت خلالها القبض على عدد من أفراد المجموعات الإرهابية المسلحة التي روعت المواطنين وسقط عدد آخر من أفراد تلك المجموعات الإرهابية بين قتيل وجريح، وتم العثور على كمية كبيرة من الأسلحة والذخائر والبزات العسكرية”.

وأشارت الوكالة إلى أن ثلاثة من القوة الأمنية قتلوا خلال العملية وأصيب ثلاثة آخرون بحسب ما نقلت عن المصدر.

Copy link