عربي وعالمي

مجدداً.. واشنطن تدعو رعاياها إلى مغادرة سوريا «فوراً»

من جديد دعت الولايات المتحدة الجمعة الرعايا الاميركيين إلى مغادرة سوريا “فورا”، معبرة عن قلقها المتزايد من قمع الحركة الاحتجاجية في هذا البلد.

وقالت الخارجية الاميركية في المذكرة انها “تدعو الرعايا الاميركيين في سوريا الى الرحيل فورا بينما ما زال النقل التجاري متوفرا”.

وكانت الخارجية الاميركية دعت الاميركيين الى مغادرة سوريا في 25 ابريل، في مذكرة وجهت الى عائلات اعضاء السفارة والموظفين غير الضروريين.

وهاجم حشد غاضب في يوليو سفارة الولايات المتحدة في دمشق بعد ثلاثة ايام من زيارة السفير الاميركي روبرت فورد الى مدينة حماة (وسط) التي تشهد حركة احتجاجية واسعة.

وقال مصدر في السفارة الاميركية حينذاك ان “حشدا هاجم سفارة الولايات المتحدة. لم يصب طاقم السفارة بأذى. والحكومة السورية كانت بطيئة في الرد واتخاذ تدابير امنية اضافية”.

واضاف ان ذلك يهدف الى “تحويل الانتباه عن الازمة في سوريا حيث تواصل الحكومة قتل المتظاهرين المسالمين”.

وجاء الهجوم على السفارة بعدما توجه السفير الاميركي في دمشق الى حماة التي شهدت تظاهرة ضخمة ضد الرئيس السوري ما اثار غضب السلطات.

Copy link