عربي وعالمي

لوفيغارو: ساركوزي يغار من أردوغان

حكمت صحيفة لوفيغارو الفرنسية على تصريحات الرئيس نيكولا ساركوزى المضادة لمواقف أردوغان بأنها نابعة من غيرته الشديدة من تألق رئيس الوزراء التركي الذي تولى الريادة فى أحداث الثورات العربية.
وتحدثت لوفيغارو عن تعكر العلاقات بين ساركوزي وأردوغان وأوضحت أن سبب غيرة الرئيس الفرنسي من رئيس الوزراء التركي هو منافسته مع الأخير، عقب مواقفه التي صاحبت زيارته لدول الربيع العربى الشهر الماضى .
واعتبرت ذات الصحيفة أن أردوغان تألق كثيرا فى تولى زمام الأمور فيما يصفونه  بالربيع العربى ، أما ساركوزي فلم يكن له دور ايجابي خلال الثورات العربية .
وقد ترجم ساركوزى غيرته وغيظه من أردوغان الحزين على وفاة والدته من خلال رفضه انضمامه تركيا  إلى الاتحاد الأوروبى ومطالبته الإعتراف بمذبحة الأرمن عام 1915.
كما اعتبرت الصحيفة أن تصريحات ساركوزى خلال زيارته إلى أرمينبا الأسبوع الماضى، حينما دعا تركيا إلى الاعتراف بأن مذبحة الأرمن فى عام 1915 كانت إبادة وهدد بأن باريس ستقر قانونا يعتبر إنكار هذه المذبحة جريمة، توضح كذلك مدى غيرة ساركوزى من أردوغان.
و قالت الصحيفة الفرنسية إن ما يزيد من امتعاض ساركوزى من أردوغان حينما أحرجه رجب طيب أردوغان وأهداه أشهر هدية تذكارية فى تركيا أثناء استقباله فى أنقرة وكان الهدف من رواءها إحراجه وتذكيره بفضل تركيا على فرنسا. 
وأكدت الصحيفة أن وقتها حللت وسائل الإعلام التركية أن أردوغان أراد من وراء هذا التذكار أن يلقن ساركوزى درسا فى كيفية التعامل مع الأمم الكبيرة بعد رفضه زيارة تركيا كرئيس لفرنسا، وأعلن وقتها أنه يزور تركيا كرئيس لمجموعة العشرين فى زيارة لا تتجاوز 6 ساعات وهو الأمر الذى اعتبرته أثار استياء تركيا
Copy link