برلمان

العمير: وجود دولة نووية قريبة.. أمر لايتحمله الخليج

في إشارة منه إلى مدى الخطورة التي تهدد دول الخليج التي تعتمد في الأساس على مياه الخليج في الحصول على مياه الشرب والري وغيرها من الاستعمالات، حذر النائب علي العمير من وجود دولة قريبة من الخليج تنتج الطاقة النووية والتي من شانها أن تتسبب في جوع عام للبشرية والمعمورة، جاء ذلك خلال مشاركته اجتماعات الاتحاد البرلماني الدولي ال125 المنعقد حاليا في الكويت.
وقال العمير إن المجتمع الدولي “يشعر اليوم بالأرق” تجاه هذا الموضوع مبينا أن اجتماع اللجنة ركز على ثلاث دول تمتلك الطاقة النووية وهي الهند وباكستان والصين “وحذر المجتمعون من سعي دول أخرى لامتلاك هذه الطاقة وهي إيران”.
وجدد في هذا السياق “مخاوف دول المجلس من الآثار المترتبة على حصول تسريب أو انفجار من مفاعل بوشهر الإيراني”، “مؤكدا أن آثاره ستكون مدمرة على دول الخليج كافة”.
وتطرق العمير إلى بيان “خطورة الأسلحة النووية وآثارها المدمرة فيما يتعلق أولا بانتشار ما يسمى الحرب المدمرة الشاملة التي لا تستثني البشر، إضافة إلى القتل والموت الذي يصاحبها”.
كما استعرض العمير خلال مشاركته اجتماع لجنة الاتحاد البرلماني الدولي لشؤون الأمم المتحدة الآثار السلبية لتلك الطاقة على المحاصيل الزراعية جراء تلوثها بالمواد النووية الإشعاعية، الأمر الذي يتسبب في جوع عام للبشرية والمعمورة.
وحذر من الطاقة التي “من شأنها التسبب كذلك في ما يسمى بالشتاء النووي والاحتباس الحراري”، كما حذر من تأثير الانفجارات النووية على القضايا البيئية.
Copy link