أقلامهم

مبارك المعوشرجي يكتب رسالة للنواب: من أين لكم هذا الأموال التي تكاثرت تكاثر الطحالب وناطحات السحاب والشاليهات والمزارع؟


مجلسكم مشبوه


مبارك المعوشرجي


أعزاءنا النواب… لقد استجوبتم وزراء كثر مرات عديدة وطرحتم بهم الثقة، نالها البعض وآثر آخرون الرحيل بهدوء، واستجوبتم رئيس الوزراء 7 مرات… وطلبتم بعدم التعاون معه، وفشلتم لأسباب باتت معروفة للجميع، بعضها مقنع ومقبول، وبعضها الآخر مدفوع الثمن… مادياً أو بخدمات خاصة جداً.
اليوم، وباعتراف بعضكم فقدتم ثقة الناس بكم، وحان دوركم للوقوف على منصة الاستجواب… ونحن الناخبين من سيستجوبكم ويطرح الثقة بكم، أما محاور الاستجواب فهي: من أين لك هذا؟ برر ما يلي… كم قضية مرفوعة ضدك في المحاكم، ولماذا، وماذا حققت من وعودك الانتخابية لنا؟
من اين لك هذه الارصدة النامية التي تكاثرت تكاثر البكتريا، والعمارات التي تناطح السحاب، وبيوت واستراحات ومزارع وشاليهات، وعد وخربط، وقد كنت من سكان البيوت الشعبية أو الحكومية، وبماذا تبرر تصويتك مع أو ضد بعض المشاريع والاقتراحات والقوانين والاستجوابات بما يخالف المصلحة العامة للبلد، وغيابك عن الجلسات الخاصة من دون سبب؟
ماذا حققت من وعودك الانتخابية، وكم عدد الاقتراحات والقوانين التي تقدمت بها وفيها مصلحة للبلد، ثم نسألك كم قضية أو جنحة رفعت ضدك بالمحاكم، ولما تدثرت بالحصانة البرلمانية لتضيع حقوق وكرامات الناس في نيل حقهم بك عبر المحاكم، وحتى يأتي الأمر الأميري بحل مجلسكم المشبوه كما وصفه نائب رئيس المجلس عبدالله الرومي والنائب الدكتور حسن جوهر كما نتمنى، حتى ذلك الحين… سنتابع ونحلل ونراقب كل كلمة تقولونها وكل خطوة تقومون بها لنضيفها الى صحائف استجواباتكم. لذا نرجو ان «يقص الحق من نفسه» كل من لا يستحق الثقة ولا يدخل دواويننا أو يدعونا إلى مقره الانتخابي، فاستجوابنا طوفان غير محدد المدة أو عدد المتحدثين فيه، ويقيناً لن يجد من يتحدث أو يدافع عنه.


إضاءة
تضايق البعض من كلمة «من حيث المبدأ» التي رددتها النائب د.اسيل العوضي لعدم تعودهم على التمسك بالمبادئ، بل اعتادوا على البحث عن المصلحة المادية أين ومتى كانت، أما الثبات فهو قيد لا يحبونه.

Copy link