منوعات
ضمن أنشطة إدارة الثقافة الإسلامية في موسم الحج

إنتاج فلاشات تلفزيونية عن فضل يوم عرفة ومشروعية التكبير

أكدت إدارة الثقافة الإسلامية بوزارة الأوقاف والشئون الإسلامية على سعيها الحثيث لتحقيق غايتها في صناعة المناخ الثقافي الإسلامي القادر على تزويد المسلم بالجرعات القيمية والروحية الأصيلة النابعة من صحيح الكتاب والسنة إضافة إلى الرؤى العصرية, مبينة أنها لا تألوا جهدا في تطوير آليات وبرامج الاحتفاء بالمواسم التي يحتفل بها العالم الإسلامي سنويا عبر التميز والتنوع في الطرح الدعوي، والتوعوي الهادف واستخدام وسائل الإعلام الحديثة في توجيه سفينة الدعوة السليمة وغرس القيم والفضائل وبناء كيانه القيمي المتوازن.
وأعلنت في بيان صحفي عن استعداد الإدارة لموسم الحج المبارك وأيام العشر من شهر ذي الحجة المباركة بسلسلة من الفعاليات الثقافية والدعوية المتمثلة في إنتاج فلاشات تلفزيونية خاصة بهذه المناسبة العزيزة على قلوب كل المسلمين, موضحة أن هذه الإنتاجات تأتي مصداقا لوعد الإدارة لجمهورها الكريم بمواكبة المواسم الإسلامية وبما يتناسب معها من أنشطة وبرامج وفعاليات ثقافية وتوعوية، تمثل التطبيق العملي لشعارها “نحو ثقافة متميزة لمجتمع متميز” وإلى جانب إضفاء البعد الإيماني الذي يثري جوانبه الإنسانية.
وأوضحت الإدارة إنها قامت بإنتاج فلاشات تلفزيونية عن فضل يوم عرفة وكذلك عن مشروعية التكبير في الأيام العشر الأوائل من ذي الحجة, مستطردة أن الفلاش التلفزيوني الأول يبين عظم وفضل يوم عرفة عن الله عز وجل, والذي فضله عن سائر الأيام وميزه بإفراده بفضل لا مثيل له في سائر الأيام, وهو اليوم الذي يكثر فيه العتق من النيران, وفيه يباهي الله ملائكته بأهل الموقف من عرفات.
مضيفة لذلك فلاش “مشروعية التكبير” في هذه الأيام الفضيلة والمستمدة مادته وفق الضوابط الشرعية التي وردت عن النبي الكريم عليه الصلاة والسلام, وكذلك من الآثار الموقوفة والصحيحة عن الصحابة رضوان الله عليهم وما كانوا يصنعون في مثل هذه الأيام المباركة، وتم ذلك باستخدام التقنيات الحديثة في إخراج وتصوير المشاهد التي تحاكي المشاعر المقدسة.
وبينت الإدارة إلى أنها قامت بتسويق الفلاشات على القنوات الفضائية المحلية والدولية رغبة منها في تحقيق الشراكة الثقافية والمجتمعية الهادفة إلى تفعيل تواجدها في مثل هذه المناسبات وهو ما سيشاهده الجمـهور الكريم خـلال هذه الأيام المباركة، وأشارت كذلك بأنها لم تكتف عند هذا الحـد بل شـرعت فى نشـره على قنواتها الخـاصـة على المواقع العالمية الـYoutube والـFacebook, تأكيداً منها على توسيع قاعدة الانتشار والوصول إلى منظومة جماهيرية رائدة, توفر للجمهور المشاهدة الممتعة والمعلومة المتميزة.
ودعت إدارة الثقافة الإسلامية في ختام بيانها الصحفي الجمهور الكريم للوقوف على آخر مستجداتها الثقافية والتوعوية من خلال متابعة موقعها الإلكتروني: http://islam.gov.kw/thaqafa.
Copy link