عربي وعالمي حمام الدم سيطال أوروبا إن فكرت في التدخل

3500 قتيل في سوريا.. والمفتي: بشار سيفي بوعده

(تحديث) لفت تقرير لمجلة “فاينانشيل تايمز” تحت عنوان “ازدياد وتيرة هروب رؤوس الأموال السورية”، أكد فيه أحد رجال الاعمال السوريين ان تهريب الأموال عبر الحدود اللبنانية يتم كل يوم وكل ساعة، فيما اعتبر آخر أن الأموال السورية تخبأ في الاقتصاد الرمادي غير الرسمي الذي لطالما كان موجودا بين البلدين .

وقدّر في التقرير الخبير الاقتصادي في دبي سمير سفيان أن الطبقتين المتوسطة والغنية نقلتا مبلغا يتراوح بين 3 و5 مليارات دولار خارج البلاد منذ بداية الاضطرابات.
في الوقت الذي تتزايد فيه أعمال القمع فى سوريا مخلفة 3500 قتيل حتى الآن، وكان آخر القتلى أول أيام عيد الأضحى برصيد 19قتيلاً، مايدل على أن الخطة المتفق عليها بين دمشق وجامعة الدول العربية بدت مخيبة للآمال، أعلن المفتي السوري الشيخ حسون أن الأسد سيفي بتعهداته تجاه المبادرة العربية، ليصحح الأخطاء السياسية والاقتصادية التي أدت إلى تدهور الأوضاع في سوريا، وفق ماذكرت الإذاعة الألمانية.
وحذر المفتي حلف الناتو من أي تدخل عسكري في سوريا قائلا: “إن التدخل العسكري ستكون له ‏تداعيات كارثية تؤدي إلى القيام بتفجيرات انتحارية في الدول الغربية”. ‏ 
وأضاف المفتي السوري: “إن مثل هذا التدخل العسكري سيؤدي إلى إشعال العالم وإن “حمام الدم” سيطال أوروبا”. 
وفي الوقت نفسه طالب المفتي السوري الأوربيين أن يكونوا أكثر التزاما تجاه سوريا لأنهم الأفضل للوساطة لإقرار السلام في سوريا مقارنة بجامعة الدول العربية على حد قوله.
‏‏وكان مفتي سوريا قد هدد في مقطع فيديو تم بثه على “اليوتيوب” بعمليات انتحارية يقوم بتنفيذها أشخاص متواجدون بالفعل في أوروبا ‏وأمريكا في حال تعرضت سوريا لأي قصف أو اعتداء من جانب الدول الغربية. ‏
ووصفت الإذاعة الألمانية ‏”دويتشه فيله” ‏الشيخ حسون بأنه أعلى سلطة دينية في سوريا وأنه يحظى بدعم ‏الرئيس السوري بشار الأسد منذ توليه هذا المنصب. 
Copy link