عربي وعالمي على الأردنيين ألا يتكلموا عن سوريا وعن العروبة

مقرب من حزب الله: سنضرب الأردن إذا ضرب الأسد عسكريا

بعد دعوة الملك عبد الله الثاني بشار الأسد للتنحي، هدد الصحفي اللبناني المقرب من حزب الله رفيق نصرالله الأردن بـ “خلايا نائمة” في حال ضربت سوريا عسكريا.
وعلَّق نصرالله على دعوة الملك عبد الله الثاني الأسد للتنحي “لا يعتقد النظام الأردني انه سيكون بمنأى عن هذه الأحداث، فلدينا خلايا نائمة في الأردن ستتحرك في حال ضربت سوريا وستفتح الجبهات على طول الحدود مع الاردنية مع فلسطين المحتلة لتقض مضاجع النظام، كما لدينا – متكلما باسم النظام السوري – خلايا نائمة في اليمن وسيناء”.
وأضاف نصر الله الذي كان يتحدث عبر تلفزيون دنيا أن “على الأردنيين أن لا يتكلموا عن سوريا وعن العروبة”.
وقال نصرالله إنه “ستعم الفوضى بالشرق الأوسط وستغلق قناة السويس ومضيقي باب المندب وهرمز ويصبح سعر برميل النفط 500 دولار وستفتح جبهة الجولان وتتحرك المقاومة في فلسطين ولن تبقى إيران ساكتة”.
وبحسب نصرالله فإن الجيش السوري “مصورخ”، وهو “استفاد من تجربة حزب الله في حرب عام 2006، ويملك ترسانة كبيرة من الأسلحة الصاروخية قادرة على ضرب عمق الكيان الإسرائيلي”.
Copy link