برلمان الخرافي افتتح الجلسة ثم رفعها

جلسات “الأمة” معلقة.. حتى إشعار آخر

افتتح رئيس مجلس الأمة جاسم الخرافي الجلسة عند التاسعة صباحاً، ثم رفعها بعد نحو ربع ساعة لعدم حضور الحكومة، وأعلن الخرافي عدم دعوته لأي جلسة إلى أن يتم تشكيل حكومة جديدة.


وكانت جلسة اليوم مدرج على جدول أعمالها الاستجواب المقدم من النواب مسلم البراك وفيصل المسلم وعبدالرحمن العنجري ضد رئيس مجلس الوزراء (المستقيل) الشيخ ناصر المحمد حول قضية الإيداعات المليونية والتحويلات الخارجية.


وبالإضافة إلى عدم تواجد الحكومة، فقد استمر نواب المعارضة في مقاطعتهم لجلسات المجلس، حيث امتنعوا عن الحضور اليوم رغم نجاحهم في إصابة أول أهدافهم المتمثل في إقصاء حكومة ناصر المحمد..


وبحسب مصادر برلمانية فإن النواب (العشرين) سيواصلون تحركهم حتى يحل مجلس الأمة وتتم الدعوة إلى انتخابات جديدة، وإحالة النواب “القبيضة” إلى النيابة العامة، وقبل ذلك إحالة من قدم لهم الرشاوى من المال العام والتي تقدر بملايين الدنانير.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق