عربي وعالمي

عشرات القتلى والجرحى في انفجار ببغداد

استمراراً لمسلسل الانفجارات المتواصل في مدن وضواحي العراق، قالت مصادر أمنية عراقية إن 18 شخصا على الأقل قتلوا وأصيب أكثر من عشرين آخرين الخميس في انفجار سيارة مفخخة في محافظة ديالى شمال شرق العاصمة بغداد.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن ضابط في الجيش العراقي قوله إن  “عشرة أشخاص على الاقل قتلوا في انفجار سيارة مفخخة بسوق للخضار في بلدة خالص الواقعة على بعد 80 كيلومترا شمال بغداد”، كما أكد مصدر طبي في مستشفى بعقوبة تلقي جثث عشرة اشخاص قتلوا في الانفجار في أحد أسواق بلدة خالص، وفي غضون ذلك فرضت السلطات العراقية على الفور حظرا للتجول في البلدة.

ويأتي الهجوم تزامنا مع زيارة نائب الرئيس الامريكي جو بايدن إلى العراق للاحتفال بسحب القوات الأمريكية الذي من المفترض ان يكتمل بحلول نهاية العام الحالي.

وكانت أعمال العنف في العراق قد انخفضت في الفترة الأخيرة بعد بلوغها الذروة في الفترة ما بين عامي 2006-2007.

وقد أثارت الهجمات المعتادة التي ينفذها المتشددون القلق بشأن إمكانية استكمال انسحاب القوات الأمريكية الذي من المفروض أن يتم بنهاية هذا العام، وإن كان هذا الانسحاب سيؤدي إلى تدهور الوضع الأمني بالبلاد.

Copy link