برلمان

دشتي تدعو النواب للتوقيع على طلب لجنة التحقيق

(تحديث).. وجهت النائبة رولا دشتي الدعوة إلى النواب  ليوقعوا على طلب لجنة التحقيق المختصة بقضية الإيداعات المليونية.

وقالت دشتي: إن معرفة الحقيقة تتطلب جرأة وإقدام ولا تقتصر على رفع الشعارات والكلام للتكسب الانتخابي الضيق. فعلى النواب الغيورين لمعرفة الراشي والمرتشي أن يتحفونا بتواقيعهم الكريمة على طلب لجنة التحقيق بدل خطاباتهم الرنانة التي صموا بها الآذان. ويوم الثلاثاء القادم سيكون اللقاء مع الشعب لجلاء الحقيقة لمن يريد معرفتها.
وجهت النائب رولا دشتي انتقادا لاذعاً لمن ضمها على لائحة النواب المرتشين، وشبهتهم بالمستشفين الأشباح الذين يتخفون وراء مواقع التواصل الاجتماعي على حد قولها، مؤكدة على إصرارها على خدمة البلد والأهالي.
وقالت دشتي: “أتوجه إلى المستشفين الأشباح الذين يتخفون خلف مواقع التواصل الاجتماعي؛ للتشهير بسلوكياتي ومصداقيتي و يروجون بأني ضمن لائحة النواب المرتشين؛ لأقول لهم صراحة: “اتقوا الله بحرمة الشرفاء، ولا توقعوا أنفسكم في تهلكة الإثم والعدوان؛ لأنكم لو صدقتم القول لما احتجتم للاختباء”.
وأضافت دشتي: “أنا أتحداكم أن تظهروا على العلن و تقدموا مستنداتكم البينة، أما كون الجرأة خانتكم، وافتراءاتكم أعمتكم، فإن من الخزي في مكان أن تنقضوا علي الشرفاء بالتجني و التلفيق؛ لأنها حيلتكم الوحيدة لفرض هيمنتكم و جبروتكم البائد”.
وتابعت: “كلما زدتم الاتهامات ازددت إصرارا علي خدمة بلدي و أهلي؛ فليس كثير على الكويت أن نفتديها بالغالي والنفيس وما شهداؤنا الأبرار إلا مثال على التضحية، وذكراهم خالدة في البال والوجدان، قدموا حياتهم في سبيل وطنهم، فلا ضير أن نتحمل الصعاب و الافتراءات؛ لأن الكويت تستاهل، وأهلها الطيبون يستحقون الخير فهم الأوفياء الذين لا يرضون بالظلم و يتصدون للظالمين المفترين”.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق