عربي وعالمي
كلينتون تنفى ضلوع بلادها فى قتل «روشان»

حزب الله: الإرهاب الصهيوني يستهدف نخبة العقول الإيرانية

في بيان له، أدان حزب الله مساء الأربعاء اغتيال العالم النووي الإيراني مصطفى أحمدي روشن في طهران، متهماً إسرائيل بأنها وراء عملية الاغتيال.

وقال الحزب “يضرب الإرهاب الصهيوني مرة أخرى، مستهدفاً نخبة العقول الإيرانية العاملة في مجال الطاقة النووية، في محاولة لعرقلة التقدم العلمي الذي حققته الجمهورية الإسلامية في هذا المجال”.

وأضاف “إن اغتيال العالم الشهيد مصطفى أحمدي روشن في العاصمة الإيرانية طهران هو جريمة إرهابية بكل معنى الكلمة، تستهدف طاقة علمية كبيرة تساهم في تقدم إيران وتطورها، وتشكل جزءاً من مشروع تعزيز الاستقلال العلمي للجمهورية الإسلامية الإيرانية”.

وأشار البيان إلى أن  عملية الاغتيال” تأتي  في ظل الهجمة الإعلامية الغربية الهادفة إلى تشويه صورة المشروع النووي الإيراني واتهامه بالعسكرة، رغم كل الأدلة التي تقدمها إيران على سلمية برنامجها النووي، وعلى أهدافه العلمية والصناعية المدنية البحتة”.

إلى ذلك نفت الولايات المتحدة اليوم ضلوعها فى حادث قتل العالم النووى الإيرانى مصطفى أحمدى روشان ، الذي قتل الأربعاء بتفجير سيارته بطهران.
 
ونقلت شبكة “سى بى اس” الإخبارية الأمريكية عن وزيرة الخارجية الأمريكية هيلارى كلينتون قولها “إن الولايات المتحدة لم تلعب أى دور على الإطلاق فى حادث اغتيال العالم الإيرانى”، مضيفة “إن واشنطن تتطلع إلى تفاهم دولى مع إيران من شأنه أن ينهى برنامجها النووى”.
 
وأكدت كلينتون “أن تهديد إيران الأخير بإغلاق مضيق هرمز تهديد استفزازى وخطير وأن الولايات المتحدة ملتزمة بابقاء هذا الممر الدولى مفتوحا، نظرا لأنه يعد محورا أساسيا لاستمرار تدفق الغاز والبترول إلى دول العالم”.
 

Copy link