برلمان

نفت أن يكون رفع الحصانة عن المسلم مخططا حكوميا
معصومة عن إغفال الحوار: رب العزة تحاور مع الملائكة وإبليس!


الحاي : إذا زال الصراع في الأسرة انحلت مشاكل البلد   
استغربت النائبة السابقة مرشحة الدائرة الأولى د.معصومة المبارك  من مرور خمس سنوات على تشكل ثمانية حكومات ما يدل على حالة عدم الاستقرار السياسي، ولم تجد معصومة مثالا من اهل الارض عن إغفال الحوار فاستشهدت بمثال سماوي “فرب العزة  تحاور مع الملائكة ومع ابليس ونحن أصبح صعبا علينا التحاور من أجل الكويت”. 
وعقد  “ديوان شباب الكويت” أمس الجلسة الرابعة على مسرح  جمعية المحامين الكويتيه  بإدارة الإعلامية حصة الملا بحضور المبارك والمرشحات المهندسة رشا الصايغ ونعيمة الحاي وسعاد الطراروة. 
وتساءلت المبارك: ماذا تنتظر وزارة الداخلية من احالة  بلاغات شراء الاصوات، “النواب ليسوا اطفالاً كي تغيبهم الحكومة”، مؤكده على أن الحكومة لم تتصل بها “ولا تتجرأ أن تغيبني عن أي جلسة برلمانية”، ورفع الحصانة عن  النائب السابق والمرشح الحالي فيصل المسلم” لم يكن مخططا حكوميا ضد النائب وانا غبت بسبب موعد مع الطبيب”، مستغربة من ان تشيع الحكومة “أن في الدبون بقايا الجيش الشعبي العراقي” .
وقالت مرشحة الدائرة الثانية المهندسة رشا الصايغ  ان  شعار حملتي الانتخابيه “لنبدأ من جديد “هو كي لا نلتفت للمشاكل الماضية، مؤكده أن مشروع استاذ جابر يحتاج لتشغيل وصيانة وكوادر كويتيه تشرف على هذا المنشأ، وأن هناك لدينا 18 ألف عاطل عن العمل عوضا عن المسرحين، نحن في الكويت لدينا فقط مورد واحد وهو البيترول ولم نفكر بالكوادر الوطنية.
 
وأضافت الصايغ  ليس لدينا مبدأ العدل والمساواة في الكويت وذلك بسبب عدم انصاف الكويتية المتزوجة من غير محدد الجنسية  اذا كان هناك في تطبيق للقانون لا يكون هناك مجال للواسطة، موضحة أن هناك لدينا مشاريع أصبحت حبرا على ورق  وهناك مسؤولون يلغون مشاريع دون محاسبة، مشيرة إلى أنه لا أحد يهتم لمستقبل الكويت ومشاريع الكويت، وهناك مشاريع أصبحت بالادراج.
 
ومن جانبها قالت مرشحة الدائرة الثالثة سعاد الطراروة أن المجلس والحكومة في مركب واحد اسمه الكويت، المجلس الماضي مليئ بالاشكاليات والنواب السابقين كانوا يعرقلون عمل المرأة في المجلس، الحكومة السابقة لم تعمل لانها كانت تدافع عن نفسها فقط من الهجوم النيابي.
 
وأشارت الطراروة إلى أن سمو الامير اوكل للمواطنين الاختيار الجديد، الشبابية أصبحت برشوتات على بعض الوزراء والحل ادخلنا في مشاكل كثيرة، منتقدة أن المشكلة التعليمية أصبحت البعض هي منع الاختلاط. 
 
وفي هذا الصدد قالت مرشحة الدائرة الثالثة نعيمة الحاي أن هناك صراعا خفيا في الاسره واذا حل هذا الصراع حلت المشاكل في البلد والدائرة الثالثه مرتع للفساد، موضحة أن مرشحي مجلس الامة الان كل يتحدث في مهنته وبعد دخولهم المجلس يصبحون سياسيين يسعون لارضاء ناخبينهم.
 
Copy link