برلمان

العطار: صراع مجلس الامة والحكومة السابقة تسبب فى وقف عجلة التنمية

بين مرشح الدائرة الثانية سلمان العطار ان مجلس الامة السابق والحكومة المستقيلة لم يتمكنوا من النهوض في العملية التنموية للبلاد، وساهم غياب الحوار بين اعضاء السلطتين في اشارة الصراعات والفتن الطائفية والقبلية، مشيرا الى ان المجلس السابق شهد تقديم استجوابات عديدة شخصانية، لا سيما تلك التي وجهت الى رئيس مجلس الوزراء السابق، مبيناً ان الهدف من تقديم مثل تلك الاستجوابات هو اثارة الفتنة والبلبلة.  
وانتقد العطارالاداء السياسي للسلطتين السابقتين ، مؤكدا ان اداء السلطتين كان رديئا ولم يستطع  النهوض بالبلاد والعمل على انجاز اي شيء من التنمية،مبينا ان   الحوار بين الاعضاء غُيب والدليل على ذلك كثرة الصراعات التي كشفت عن وجود طائفية وفئوية وقبلية.
 اورجع العطار السبب في عدم وجود حكومة قوية، اضافة الى اعتماد الحكومة على المحاصصة في تشكيلها،مطالبا بمنح الشباب فرصة لانهم هم من سينقذ البلد وسيديرون عجلة التنمية، ويملكون التطور والثقافة ويستحقون الفرصة،منوها الى ان  اعضاء مجلس الأمة السابقون مضى عليهم أكثر من 30 عاماً ولم يقدموا أي انجاز .
ورفض العطار الانتخابات الفرعية، جملة وتفصيلا،مؤكدا انها  تضيع حق الكفاءات الشبابية من القبائل الذين يمتلكون شهادات ومؤهلات عملية عالية، فضلا عن أن القانون جرم الفرعيات، لافتا الى ان  النائب الذي يخرج من فرعية ويصل الى البرلمان يعتبر مخالفا للقانون، متسائلا كيف سيحترم القانون في المجلس وهو الذي اقسم على احترام قوانين الدولة.
Copy link