برلمان

العمير محذراً: إياكم والوحدة الوطنية

ناشد مرشح الدائرة الثالثة النائب السابق د.علي صالح العمير جميع المرشحين في انتخابات مجلس الأمة بالدوائر الخمس وكافة وسائل الإعلام وضع مصلحة الكويت نصب أعينهم والابتعاد عن المساس بالوحدة الوطنية والتطرق إلى موضوعات تثير النعرات وتؤدي إلى تمزيق النسيج الاجتماعي لدولة الكويت التي حباها الله سبحانه وتعالى بنعمة الوحدة والتماسك في أوقات المحن والأزمات.


وقال العمير إن المتابع للساحة الانتخابية يشهد مع شديد الأسف أطروحات تضر بوحدة المجتمع،وتناهض التوجيهات السامية لحضرة صاحب السمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه بضرورة محافظة كل مواطن يعيش على هذه الأرض الطبية على وحدته والابتعاد عن كل ما من شأنه أن يثير الشقاق والبغضاء.


وأكد العمير أن مصلحة الوطن وتمسكه في تلك الظروف بالغة الدقة والتحديات الجسام المحدقة بالكويت من كل جانب يجب أن تكون فوق أي مصالح آنية أو أي تكسب انتخابي أو استقطاب طائفي أو عنصري لدغدغة المشاعر.


وقال العمير إن وحدة الكويت هي سلاحنا الأمضى في مواجهة الفتن والتحديات الإقليمية الخطيرة وهي الضمان لمستقبل مزدهر للأجيال القادمة وأهم وسيلة لتحقيق الاستقرار ومن ثم التنمية والإصلاحات في كافة المجالات.


 وطالب العمير من كافة وسائل الإعلام أن تكون صاحبة المبادرة في صيانة وحدة الكويت ومواجهة أي أطروحات تثير التعرات الطائفية والعنصرية لا أن تكون معاول لتكسير وحدة المجتمع وجزء من مخطط لتقسيمه.


ودعا العمير إلى الابتعاد عن التصنيفات والكف عن التقسيمات والابتعاد عن أي اصطفاف طائفي أوقبلي أو مناطقي فكلنا أبناء هذا البلد متساوون في الحقوق والواجبات ونحمل أمانة المحافظة على وحدته.

Copy link