برلمان

عسكر: “التربية” تعمدت تعقيد الامتحانات

أعرب مرشح الدائرة الرابعة النائب السابق عسكر العنزي عن خشيته أن تكون وزارة التربية قد تعمدت وضع أسئلة اختبارات الفصل الدراس الأول صعبة وفوق مستوى الطالب المتوسط  بهدف إجراء حل استباقي لأزمة القبول بالجامعة عن طريق تقليل أعداد خريجي الثانوية وتقليل عدد الحاصلين على مجاميع مرتفعة.
وتمنى عسكر ألا يكون هناك تعمد من قبل مسئولي وزير التربية، لتخفيض أعداد مخرجات الثانوية حتى تتمكن الجامعة والتطبيقي من استيعاب الناجحين، تفاديا لتكرار أزمة القبول التي شهدناها العام الماضي، مطالبا وزير التربية احمد المليفي، بالإسراع في تدارك هذا الخلل ومعالجته حفاظا على مستقبل الطلبة .
وطالب عسكر وزير التربية بسرعة حل مشكلة نتائج اختبارات الفصل الدراسي الأول، لافتا إلى أن ما يؤكد ان المشكلة خطيرة وتتطلب سرعة تدخل الوزير هو كثرة الشكاوي من انخفاض درجات الطلاب رغم تفوقهم في السنوات السابقة بسبب صعوبة اسئلة الاختبارات والتي وصفها البعض بالتعجيزية.
واقترح عسكر أن يقوم المليفي بتشكيل لجنة خارجية من اساتذة التربية بجامعة الكويت لتدقيق أسئلة اختبارات الفصل الدراسي الاول  للتأكد انها سليمة وفي مستوى الطالب المتوسط وانها كانت من صميم منهج وزارة التربية.
وأضاف “ومن الضروري قيام وزارة التربية باعادة تصحيح المواد التي اجمع الطلاب في شكاويهم على صعوبتها الشديدة، وأنها كانت تعجيزية”، مؤكدا ضرورة ومحاسبة كل من تسبب في هذا الخطأ حتى لا تتكرر مرة أخرى هذه المأساة، التي جاءت مخيبة لامال العديد من الطلاب، خاصة المتفوقين، وشكلت صدمة لأسرهم التي تعيش الان حالة من الاحباط والقلق على مستقبل أبنائهم التعليمي”.
وأثنى عسكر على مبادرة الاستماع للشكاوى والملاحظات التي اعلنها الطلاب واسرهم على اختبارات الفصل لدراسي الأول، سعياً لتصحيح الخلل ومعالجته فورا، مؤكداً أهمية أن يبادر المليفي لوضع خطة لتفادي تكرار ما وقع في اختبارات الفصل الثاني، حرصا على مستقبل الطلبة تفاديا لما يحدث من تصعيد ودعوات للاعتصام والتظاهر ومقاطعة الدراسة في الفصل الثاني من العام الدراسي ان لم تحل هذه المشكلة وهذا ما لا نتمناه.
Copy link