برلمان

استنكار انتخابي واسع لتطاول الجويهل على قبيلة مطير

تساببق المرشحون من مختلف الدوائر إلا استنكار ماحدث أمس حين تطاول محمد الجويهل على قبيلة مطير الكريمة.

وقال مرشح الدائرة الرابعة محمد الخليفه أن الوحدة الوطنية خط أحمر وحذرنا مرارا وتكرارا من ضرورة مواجهة كل من يحاول ضرب الوحدة الوطنية لكن مع الأسف لم يؤخذ كلامنا محمل الجد حتى وصلت الأمور الى هذا الحد.  وشددنا في السابق  كلما كانت الوحدة الوطنية متينة ومتماسكة بين أطراف وأبناء المجتمع كلما كان الباب مسدودا ومغلقا أمام الفاسدين وخفافيش الظلام الذين يريدون إثارة الفتن وزعزعة البلاد لتحقيق مآربهم الشخصية من خلال هذا الوضع الذي يناسبهم.

وقال الخليفه في بيان صحفي أصدره ردا على الأحداث الذي أثارها المرشح محمد الجويهل في ندوته مساء أمس الأول يجب محاسبة كل من يقوم بهذه الأفعال المشينة للمواطنين والتي يسعى من خلالها خلق بلبلة وخرق وحدة الصف التي تعودنا عليها جميعا بالكويت وأبلغ دليل على ذلك عندما اصطف السني الى جانب أخيه الشيعي والبدوي والحضري كتفا بكتف أيام الاحتلال العراقي البغيض الذي لم يفرق بين أحد منهم وكانت جريمتهم لديه واحدة هي انهم كويتيون طالبوا بعودة أسرة آل الصباح واليوم نرى ونسمع مع الأسف وعلى الهواء مباشرة من يشتم ويهين قبيلة مطير تلك القبيلة العريقة التي قدمت الشهداء من أجل تراب الكويت مع قبائل وعوائل وطوائف الكويت . 

وطالب الخليفه بمحاسبة فورية للجويهل وجميع المحرضين من خلفه والذين يصفقون ويطبلون له من أجل تمزيق المجتمع الكويتي الى فئات وطوائف وليعلموا جميعا أن صيانة الوحدة الوطنية والمحافظة عليها وتعزيز مفاهيم اللحمة الكويتية ونبذ ومحاربة العنصرية هي أساس الاستقرار الاجتماعي الذي يمهدنا للانطلاق نحو بناء البلاد . 



واستغرب الخليفه من الكيل بمكيالين لدى الحكومة فسجنت البدون الذين طالبوا بحقوقهم ومكتسباتهم وألقت القبض على المواطنين بحجة تحريض البدون على الاعتصام ومنهم مرشحي الدائرة الرابعة طلال دهيمان الشمري ود. فهد سماوي الظفيري وتجدد الحبس لهم مع ان يوم غدا الخميس هو يوم الاقتراع وهذان المرشحان لم يمنحوا الفرصة لتوضيح وجهة نظرهم لناخبيهم فعليها إخلاء سبيلهم فورا وارسال المحرضين على الوحدة الوطنية مكانهم .

واكد الخليفه بأن علينا الاندماج جميعا والتعايش بروح الوطنية دون النظر إلى اختلافاتنا، فكويتنا بحاجة إلى الوقوف صفا واحدا لتحقيق نهضتها وتنميتها واستعادة أمجادها ومكانتها المرموقة ، موضحا أن هناك خطر خارجي وهو المتغيرات والأحداث الاقليمية المتسارعة والمتلاطمة والذي يدعونا إلى التماسك والترابط في بوتقة الوطن وتحت شعار الوحدة الوطنية إضافة إلى أن التفكك والتباغض والتباعد هو خطر داخلي يفتك ببناء الوطن ويهدم علاقة المواطن بأخيه المواطن ولا يثمر إلا حقدا وكراهية وتراجعا .

ودعا الخليفه وزير الداخليه القيام بواجبه الوطني لانقاذ الكويت من هذه الفتنة ألعن الله من أيقضها ومحاسبة الجويهل ومن هم على شاكلته فالكويت تستحق منا الكثير وعليه القيام بواجبه وعليه أن يعلم أن أي تقصير سوف يعرضه للمسائلة السياسية فيكفينا مايحدث وعلينا أن نوحد صفوفنا تحت قيادة سمو أمير البلاد وأن نجتمع من أجل الكويت. 



 ومن جانب اخر شن عضو قائمة “للتغيير ارادة” مرشح الدائرة الخامسة فهد الدوسري هجوما لاذعا على الحكومة لوقوفها متفرجة أمام “الجاهل…الساقط…اللاقط” الذي اساء الى القبائل الكويتية، وليس فقط لقبيلة مطير، معلنا تأجيل الندوة التي كان مزمع اقامتها مساء اليوم بمقر القائمة بمنطقة صباح السالم، والذهاب الى مقر النائب السابق مسلم البراك هو واعضاء القائمة، تضامنا مع قبيلة مطير، ولبحث الاجراءات التي سيتم اتخاذها.

وتعهد الدوسري باستخدام كافة الادوات الدستورية تجاه رئيس الوزراء ومحاسبته “اذا لم يتحمل مسؤولياته ويتخذ قرارا حازما ينتصر فيه لوحدتنا الوطنية ضد من اساء لأبناء القبائل، ويضرب نسيجنا الاجتماعي، وموافقتهم على اي اجراء يتم اتخاذه في اجتماع اليوم، مؤكدا ان هذا الموقف هو موقف كل اعضاء قائمة للتغيير ارادة.

وابدى الدوسري استيائه من الكلام الهابط الذي قيل عن قبيلة تعد من اعرق القبائل الكويتية، مشددا على أن المساس بقبيلة مطير هو مساس لكل ابناء القبائل بشكل خاص ولابناء الكويت بشكل عام.

وقال اننا حذرنا من السماح لمن يريد ان يضرب وحدة هذا المجتمع، الا ان الحكومة لم تحرك ساكنا، داعيا الله ان يوحد صف الكويتيين وان يبعد عنا شر الفتن.



ومن جهة آخرى حذر مرشح الدائرة الثانية النائب السابق عبد الرحمن العنجري من ان الوحدة الوطنية في خطر بسبب الممارسات الخاطئة لبعض الاشخاص ووسائل الاعلام الفاسد التي تعزف على وتر تمزيق النسيج الاجتماعي الكويتي الى بدو وحضر وسنة وشيعة ، مؤكدا ان قبائل الكويت جزء رئيس من مكونات المجتمع واي اساءة لاي قبيلة تعد اساءة لكل الشعب الكويتي.

 

وتعليقا على ما تعرض له ابناء قبيلة المطير من اهانات على لسان احد المرشحين بالدائرة الثالثة، قال العنجري في تصريح صحافي : ان قبيله مطير وكافه القبائل هي جزء أصيل من تاريخ الكويت وحصنا لها عبر العصور وسوف تبقي سداً ودرعاً ضد مثيري الفتنه  ، مضيفا : ان قبائلنا خط احمر ومن يتعرض لقبيلة مطير او غيرها يمارس دورا مشبوها يقصد منه تمزيق وحدة الكويت.

وتابع العنجري :  اننا كنا نظن ان الحكومة الحالية برئاسة الشيخ جابر المبارك ستاتي بنهج جديد وان المبارك سيتعظ مما حدث لسلفه الا انه من المؤسف ان الحكومة الحالية تسير على نهج الحكومة السابقة في رعايتها لكل من يضرب ويشق الوحدة الوطنية وتقاعس عن تطبيق القانون على مثيري ومن يمزق النسيج الاجتماعي ، مشددا على ضرورة اتخاذ الحكومة إجراء سريع وعاجل تجاه من أساء لقبائل الكويت وضرب الوحدة الوطنية حتى لا يحصل ما لا يحمد عقباه.

واكد العنجري ان قوة واستقرار الكويت في وحدة شعبها بمختلف طوائفه وقبائله مؤكدا ان الوطن بحاجة الى كل فرد من ابناءه بعيدا عن التعصب القبلي او المذهبي ليساهم في بناء الدولة وازدهارها على كافة الاصعدة الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والثقافية.

واختتم العنجري تصريحه بقوله : اننا نناشد وسائل الإعلام كافة  والسياسيين بالتحلي بروح المسئولية في التعامل مع الوحدة الوطنية ، فليس هناك ما هو أخطر من هذا الطرح الذي يفرق ويمزق أبناء الوطن الواحد موضحا ان الكويت دولة الدستور والقانون وهي وعاء لكل الكويتيين بكافة اطيافهم الاجتماعية والعقائدية.



واعرب العنجري عن أمله في ان يعي الناخب الكويتي متطلبات المرحلة المقبلة وان يستقي قناعاته من واقع تقييم المراحل السابقة وان يبحث عن خير من يمثله في قاعة عبدالله السالم وان يمنح أمانة صوته للمرشح القادر على الدفاع عن الوحدة الوطنية والمكتسبات والحقوق التي أقرها الدستور وعهدتها الأعراف والعادات والتقاليد وذلك لإيجاد مجلس متجانس قادر على التصدي للفساد بكافة انواعه.



ومن ناحية آخرى استنكر مرشح الدائرة الرابعة والنائب السابق  شعيب المويزري ما حدث من تهجم وتجريح لابناء قبيلة مطير على لسان المرشح محمد الجويهل ، وقال المويزري: ان الوقفه مع مطير حمران النواظر ماهي رفعة عقال بل موقف رجال وماراح نسكت وراح نذهب معاكم لابعد الحدود .

 

وعقب حضوره الاجتماع الطاريء الذي عقده عدد من المرشحين في ديوان النائب السابق مبارك الوعلان قال المويزري للحشود الغاضبة من سب الجويهل لقبيلتهم مطير :اننا نرفض المساس بقبائل الكويت جميعا واللي يغلط على مطير حمران النواظر يغلط علينا واللي يمسهم يمسنا وخاطب المويزري ابناء مطير قائلا : انتم اخوانا واهلنا ما ننتظر شكر اوتصفيق هذا واجب علينا.

 

واضاف المويزري: ان المعارضة اجتمعت فور وقوع الاحداث انطلاقا من تحملها مسؤولياتها تجاه الشعب الكويتي ووحدته الوطنية التي مسها البعض بدعم من دوائر في السلطة وبتشجيهع من وسائل اعلام الفتنة لافتا الى ان سمو رئيس الحكومة عليه الاسراع لاتخاذ موقف حازم وحاسم وواضح لما يجري في البلاد ،لافتا الى ان استمرار رعاية الفتنة وتفتيت المجتمع وتخريب الممارسة الديمقراطية هو اسلوب مرفوض ومنبوذ.

 

واكد المويزري ان بعض وسائل الإعلام تتبنى طرحا يشعل نيران الفتنة ويمس الوحدة الوطنية فضلا عن إستخدام أقذع الألفاظ في وصف أبناء القبائل ومحاولة التقليل من شأنهم في الوقت الذي تعيش به المنطقة حالة من الترقب لخطر متوقع قد يمر بها خلال الستة اشهر المقبلة الامر الذي يتطلب أن يكون النسيج الإجتماعي في قمة تماسكه وألا يكون هناك إنشقاق او ضغينة بين ابنائها حتى لا تستغل تلك الظروف في الإساءة للوطن.

 

ودعا المويزري المرشحين الى عدم استخدام اي وسيلة غير شرعية مثل السب والقذف وخرق الوحدة الوطنية خلال فترة الانتخابات فنحن جميعا عائلة واحدة تجمعنا الكويت الواحدة لذلك يجب على المرشحين ان يلتزموا بحب الكويت وان تكون المنافسة شريفة من اجل الحفاظ على الدستوروالكويت. وتمنى المويزري من جميع الناخبين في كل الدوائر اختيار الاصلح الذي يخاف الله ويعشق الوطن ويضع مصلحة الكويت نصب عينيه فالصوت امانة ويجب ان يكون للوطن لا للشخص.

Copy link