برلمان

اتجاهات ترصد .. نواب (أمة 2012)

الدائرة الأولى 

أصدر مركز اتجاهات للدراسات والبحوث الذي يترأسه خالد عبدالرحمن المضاحكة تقريرا عن نتائج الدائرة الأولى وخلص الى ان معدل التغير بها وصل الى 60% بعد دخول 6 نواب من الوجوه الجديدة الى قاعة عبد الله السالم موضحا ان متوسط اعمار نوابها بلغ (52.4) عاما.   
وأضاف اتجاهات أن نتائج انتخابات في الدائرة الاولى أفضت الى تصدر النائب “فيصل الدويسان” قائمة الفائزين وحصل على الترتيب الاول محققا (14094 صوتا) وفي الترتيب الثاني جاء “حسين القلاف” برصيد (11394 صوتا) وفي الترتيب الثالث “محمد الكندري” برصيد (11305 أصوات) وحل في الترتيب الرابع “اسامة الشاهين” (10872 صوتا) وفي الترتيب الخامس النائب “عبدالحميد عباس دشتي” بعدد (9709 أصوات) وفي الترتيب السادس جاء النائب ” صالح عاشور” على (9622 صوتا) وفي الترتيب السابع حصل النائب “احمد لاري” على (8164 صوتا) ثم النائب “عادل جاسم الدمخي” في الترتيب الثامن (8090 صوتا) وفي الترتيب التاسع حصل النائب “عدنان عبدالصمد” على (7812 صوتا) واخير حل النائب عبدالله محمد الطريجي في الترتيب العاشر برصيد  (7619)صوتا .
المتغير العمري
يبلغ متوسط اعمار النواب في مجلس الامة 2012 عن الدائرة الاولى 52.4 % ويبلغ سن اكبر نائب في الدائرة الاولى  62 عاما للنائب ” عدنان عبدالصمد”  ويأتي النائب اسامة الشاهين كأصغر نائب في الدائرة والذى يبلغ من العمر 33 عاما.
 
مرات فوز نواب الدائرة
فاز عدنان عبد الصمد (8) مرات يليه كلا من صالح عاشور وحسين القلاف بـ (6) مرات وفاز النائب احمد لارى (3) مرات فيما فاز كلا من فيصل الدويسان ومحمد الكندرى (2) مرتين واسامة الشاهين وعادل الدمخي وعبد الحميد دشتى وعبدالله الطريجي  مرة واحدة .
 
معدل التغير والثبات 
بلغ معدل التغير بالأولى فى مجلس الامة 2009 ما نسبة 30 % ومعدل ثبات 70 % فيما بلغ معدل التغير فى مجلس الامة 2012 نسبة 60 % حيث عزف كلا من حسين الحريتى ويوسف الزلزلة عن خوض الانتخابات وفشل كل من حسن جوهر وعبد الله الرومي ومخلد العازمي ومعصومة المبارك من الوصول الى مجلس الامة 2012 فيما بلغ معدل الثبات 40 % حيث نجح من مجلس 2009 كلا من  فيصل الدويسان وحسين القلاف وصالح عاشور وعدنان عبد الصمد فى الوصول الى مجلس 2012 .
 
الفئات العمرية
حظت الفئة العمرية من 51 الى 60 عاما بالتمثيل الاكبر من نواب الاولى, بوجود خمسة نواب بها وهم احمد لارى وصالح عاشور وحسين القلاف وعبد الحميد دشتى وعبدالله الطريجي فيما يقع 3 نواب فى الفئة العمرية من 41 الى 50 وهم فيصل الدويسان ومحمد الكندرى وعادل الدمخي ويأتي نائب وحيد فى الفئة العمرية الاكبر سنا من 61 الى 70 عاما وهو عدنان عبد الصمد بينما يأتي نائبا واحدا فى الفئة العمرية الاقل سنا فى نواب الدائرة الاولى من مجلس الامة 2012 من اقل من 33 عاما وهو النائب اسامة الشاهين . 
التصنيف العلمي
6 نواب من الدائرة حاصلون على مؤهلات فوق جامعية فى التصنيف العلمي وهم حسين القلاف وصالح عاشور واسامة الشاهين وعبد الحميد دشتى وعبدالله الطريجي  وعادل الدمخي, فيما هناك  3 نواب حاصلون على مؤهلات جامعية وهم عدنان عبد الصمد ومحمد الكندرى واحمد لارى, بينما هناك نائبا وحيدا حاصلا على شهادة متوسطة.
 
التصنيف الوظيفي
من بين النواب العشرة يوجد 6 نواب سابقون وهم (فيصل الدويسان وحسين القلاف واحمد لارى ومحمد الكندرى وصالح عاشور وعدنان عبد الصمد) فيما شغل 3 نواب وظائف قانونية وهم اسامة الشاهين وعادل الدمخي وعبد الحميد دشتى اضافة الى نائبا وحيدا شغل وظيفة عسكرية وهو عبدالله الطريجي.
 
التصنيف السياسي
حصل الشيعة على 6 مقاعد في الدائرة من اصل 10 حيث نجح كل من فيصل الدويسان وحسين القلاف واحمد لارى وصالح عاشور وعبد الحميد دشتى وعدنان عبد الصمد فيما حصلت كل من الحركة الدستورية الاسلامية على مقعد واحد من نصيب اسامة الشاهين والتجمع السلفى على مقعدين واحد من نصيب النائب محمد الكندرى والاخر لعادل الدمخي ومقعد للمستقلين ( عبدالله الطريجي)
الدائرة الثانية 
أصدر مركز “اتجاهات” للدراسات والبحوث الذي يترأسه “خالد عبد الرحمن المضاحكة” تقريرا عن نتائج انتخابات الدائرة الثانية في مجلس 2012, واكد ان نسبة التغير بلغت 40%, ونسبة ثبات 60%, ومتوسط اعمار النواب في الدائرة بلغ 51.6, وان النائب القبلي الوحيد في الثانية هو جمعان الحربش الذي مثل العنوز.  
واوضح اتجاهات ان “جمعان الحربش” جاء في الترتيب الاول من حيث عدد الاصوات في الدائرة (8475) صوتا, وجاء في الترتيب الثاني “رياض العدسانى”  الذي يفوز لاول مرة بالعضوية بعدد اصوات بلغ (6401) صوتا, وحاز النائب “محمد جاسم الصقر” علي الترتيب الثالث بعدد (6198) صوتا, ويليه في الترتيب الرابع النائب والوزير السابق “علي الراشد” بعدد (6148) صوتا, ويليه في الترتيب الخامس النائب “مرزوق الغانم” بعدد اصوات بلغ (5667), وفاز النائب “حمد محمد المطر” لأول مرة بالعضوية وجاء في الترتيب السادس بعدد (5624) صوتا, ثم عبد الرحمن العنجرى في الترتيب السابع بـ (5537) صوت, ويليه النائب عدنان المطوع بـ (5064) صوت, ثم النائب “خالد السلطان” بعدد (4778) صوتا, واخيرا النائب عبد اللطيف العميري بعدد( 4643) صوت.          
 
واضاف اتجاهات ان كلا من النائبين (علي الراشد, ومحمد جاسم الصقر) مثلا الدائرة (5) مرات مما جعلهم في الترتيب الاول, ويليهم في الترتيب الثاني كلا من النواب (جمعان الحربش, ومرزوق الغانم, وخالد السلطان)محققين فوز (4) مرات, وفي الترتيب الثالث كلا من النواب (عبد الرحمن العنجرى, وعدنان المطوع, وعبد اللطيف العميري) بمعدل تمثيل بلغ مرتين, ومثل الدائرة الثانية لأول مرة في مجلس الامة كلا من النائبين(رياض العدساني, وحمد محمد المطر) بعدد مرة واحدة في مجلس 2012. 
وعن نسبتي التغير والثبات اكد اتجاهات ان اختلاف نسبتها عما كان عليه الامر في مجلس 2009 حيث بلغ معدل التغير في الفصل التشريعي الثالث عشر 30%, ومعدل الثبات 70%, بينما تغير في 2012 ووصل معدل التغير في الدائرة 40%, ومعدل ثبات 60% . 
 
المتغير العمري في الثانية
وتراوح متوسط اعمار نواب الدائرة الثانية الي (51.6) عاما, وان اكبر نواب الدائرة سنا النائب “خالد السلطان”(72) عام, في حين ان اصغر النواب في الدائرة يتراوح اعمارهم بين (42) عاما. 
 
مثل الدائرة في الفئة العمرية من (40 – الي 50) خمسة نواب, وفي الفئة العمرية من (51 – الي 60) عام نائبين, وتساوت اعمار النواب  في الفئة العمرية من (61 – 70) و (71 -80)   بواقع نائبا واحدا. 
 
التصنيف العلمي للنواب
المستوي التعليمي في الدائرة تمثل في (4) نواب حاصلين علي مؤهل فوق جامعي وهم النواب ( جمعان الحربش دكتوراه في الفكر الاسلامي, والنائب حمد جاسم المطر حاصل على دكتوراه في الكيمياء الصناعية, وخالد السلطان حاصل على ماجستير في إدارة الأعمال, وعلي الراشد حاصل علي دبلوم دراسات عليا بالقانون, و(6) مؤهل جامعي وهم النواب(مرزوق الغانم حاصل على بكالوريوس هندسة ميكانيكية, ومحمد جاسم الصقر حاصل على شهادة بكالوريوس اقتصاد, وعدنان المطوع حاصل على بكالوريوس هندسة, عبد اللطيف العميري حاصل على ليسانس حقوق وشريعة, عبد الرحمن العنجرى يحمل بكالوريوس إدارة أعمال, رياض العدساني حاصل على بكالوريوس تمويل وتسويق).  
 
التصنيف  الوظيفي 
وبالنسبة للتصنيف الوظيفي في الدائرة تمثل في (7) نواب سابقون, وواحد استاذ جامعي هو النائب “حمد جاسم المطر” وواحد قانوني النائب “علي الراشد”, وموظف وحيد وهو النائب “رياض العدساني” .  
 
التيارات السياسية في الدائرة الثانية
مثل كلا من النائبين ( خالد السلطان, وعبد اللطيف العميري)التجمع الاسلامي السلفي, في حين مثل الحركة الدستورية الاسلامية (حدس) كلا من النائبين (جمعان الحربش والذي ينتمي للتنمية والاصلاح, وحمد محمد المطر), ومن العمل الوطني ( مرزوق الغانم), ومن المستقلين (رياض العدساني, وعبد الرحمن العنجرى), ومن التيار الليبرالي (محمد جاسم الصقر, وعلى الراشد ليبرالي مستقل) وعدنان المطوع من الشيعة. 
الدائرة الثالث

أصدر مركز “اتجاهات” للدراسات والبحوث الذي يترأسه “خالد عبدالرحمن المضاحكة” تقريرا عن نتائج انتخابات الدائرة الثالثة في مجلس 2012, وخلص الى ان متوسط اعمار نواب الدائرة (51.8 ), ويمثلها (6) نواب من التيار الاسلامي من بينهم (2) من التنمية والاصلاح, وان نسبة التغير في الدائرة بلغت 60%, ومعدل ثبات 40%.
حيث حصل النائب “فيصل المسلم” على المركز الاول في الدائرة الثالثة بعد حصوله على (16,383) صوتا, ويليه النائب فيصل صالح اليحيى في الترتيب الثاني حيث حصد (11,771) صوتا, بينما جاء النائب وليد الطبطبائى فى المرتبة الثالثة بعدد اصوات بلغ (11,175), وتلاه النائب “محمد الدلال” بـ (10,802) صوتا, ثم النائب “احمد السعدون” بـ (9,950) صوتا, ثم النائب “على العمير” بـ (9,911) صوتا, وتلاه النائب “شايع الشايع” بـ (8,959) صوتا, ثم النائب “نبيل الفضل” بـ (8,675) صوتا, والنائب “محمد الجويهل” بـ (8,330) صوتا, ثم النائب “عمار العجمي” في الترتيب العاشر الاخير حيث حصل على (7,697) صوتا.
 
الاكثر فوزا

يعتبر النائب “احمد السعدون” هو الاكثر تمثيلا للدائرة الثالثة على المستوى التاريخى مقارنة بكل نواب مجلس 2012, حيث مثل الثالثة  (11) مرة بعد فوزه فى انتخابات 2012, يليه فى الترتيب الثاني النائب “وليد الطبطبائي” بمعدل فوز (7) مرات, ثم النائب “فيصل المسلم” بمعدل (5 ) مرات, ثم “على العمير” (4) مرات, ثم النائب “شايع الشايع” بمعدل فوز مرتين, بينما تساوى كلا من  (فيصل اليحيى, ومحمد الدلال ونبيل الفضل ومحمد الجويهل وعمار العجمي) بمعدل فوز مرة واحده فى مجلس 2012.  
 
معدل التغير والثبات

فى مجلس 2009 بلغ معدل التغيير 70%, ومعدل الثبات 30%, اما فى مجلس 2012 اصبح معدل  التغير 60%, وذلك بدخول كلا من (فيصل صالح اليحيى, ومحمد الدلال, وشايع الشايع, ونبيل الفضل, ومحمد الجويهل, وعمار العجمي), و معدل الثبات 40% .
مؤشر العمر

بلغ متوسط اعمار نواب الثالثة (51.8) عاما, حيث يعتبر النائب “احمد السعدون” الاكبر عمرا من بين النواب العشر بواقع (78) عاما, في حين يعتبر النائب فيصل اليحيى الاصغر عمرا بواقع (38) عاما. كما جاءت اكثر الفئات العمرية لنواب الثالثة فى مجلس 2012 ما بين 41 عاما الى 50 عام حيث بلغ عدد نواب هذه الفئة (6), بينما تساوت باقي الفئات العمرية التي تراوحت بين (30 الى 40) و (من 51 الى 60) و (من 61 الى 70) و (من 71 الى 80) عاما وذلك بواقع نائبا واحدا لكل فئة عمرية على حدة.
التصنيف العلمي للنواب

غلب على التصنيف العلمي لنواب الثالثة فئة المؤهل الجامعي حيث جاءت في الترتيب الاول بواقع خمسة نواب, تلاها فئة المؤهلات فوق الجامعية حيث بلغ عدد النواب فيها 4 نواب, ثم فئة المؤهل فوق المتوسط والتى جاءت بمعدل نائب واحد فقط محققة الترتيب الثالث والاخير فى التصنيف العلمي لنواب الدائرة الثالثة .
 
التصنيف الوظيفي
يمثل اربعة نواب سابقون الدائرة الثالثة في مجلس 2012 وهم (فيصل المسلم, ووليد الطبطبائي, وعلي العمير, واحمد السعدون), في حين ان النواب القانونيون اثنين, ومثل الموظفون ثلاثة نواب, واعضاء المجلس البلدي بواقع نائب واحد فقط.
التصنيف السياسي 
حاز التيار الاسلامي  علي  (6) مقاعد برلمانية في الدائرة الثالثة ليحتلوا الترتيب الاول وهم( فيصل المسلم تنمية واصلاح , فيصل اليحيى اسلامي مستقل, وليد الطبطبائي تنمية واصلاح, محمد الدلال الحركة الدستورية (حدس),وعلي العمير تجمع سلفي, وعمار العجمي اسلامي قريب من التجمع السلفي ) وجاء في الترتيب الثاني المستقلون بواقع (3) نواب هم (شايع الشايع مستقل محافظ, ونبيل الفضل, محمد الجويهل) ومثل النائب احمد السعدون العمل الشعبي, ومن الاهمية بمكان الاشارة الى ان التصنيف القبلي لنواب الثالثة اقتصر على نائبين فقط هما فيصل المسلم الذي مثل العتبان وعمار العجمي الذي مثل العجمان.
الدائرة الرابعة 
أعد مركز اتجاهات للدراسات والبحوث الذي يترأسه خالد عبدالرحمن المضاحكة تقريرا عن نتائج انتخابات الدائرة الرابعة وتوصل الى ان معدل اعمار النواب العشرة (49.7) ومعدل تغير بلغ 40% ومعدل ثبات بلغ (60%) كما مثل قبيلة الرشايدة بالدائرة 5 نواب والمطران 4 و شمر نائبا واحدا.  
وأضاف اتجاهات ان النائب مسلم البراك قد حقق رقما قياسيا في تاريخ الحياة البرلمانية الكويتية بحصوله على الترتيب الاول في الدائرة الرابعة بواقع 30118  صوتا, وهو معدل تصويتي لم يحصل عليه سواه في سابقة هي الاولى من نوعها, وجاء في المركز الثاني النائب محمد هايف ب25585 صوت وحل في المركز الثالث النائب عبيد الوسمي ب 22068 وحقق المركز الرابع النائب مبارك الوعلان ب14593 صوت ونال النائب علي الدقباسي 14371 صوتا مستحوذا على المركز الخامس, وجاء  في المركز السادس محمد الخليفة 10898 صوتا, وفي المركز السابع النائب شعيب المويزري ب 10781 صوتا, وحل ثامنا النائب اسامة المناور ب 10591 صوت, وفي المركز التاسع سعد الخنفور ب 8379 صوت وفي المركز الاخير النائب محمد الهطلاني ب 7025 صوت.
 
الأكثر فوزا
حقق النائب مسلم البراك عضوية مجلس الامة سبع مرات اخرها دخوله المجلس الحالي, وتلاه النائب علي الدقباسي بخمس مرات والنائب محمد الخليفة باربع مرات, ثم النائب محمد هايف ثلاث مرات والنائب سعد الخنفور ثلاث مرات والنائب مبارك الوعلان مرتين والنائب محمد الهطلاني مرتين والنائب شعيب المويزري مرتين وحصل على العضوية لمرة واحدة كل من النائب عبيد الوسمي والنائب اسامة المناور.
 
نسبتي التغير والثبات
وقد بلغ معدل التغير الكلي بالدائرة الرابعة  في مجلس  2012 ما نسبته 40% وذلك بدخول كل من النواب ( عبيد الوسمي ومحمد الخليفة ومحمد الهطلاني واسامة المناور) الى قاعة عبدالله السالم بدلا من (حسين مزيد وعسكر العنزي وضيف الله ابو رومية ومبارك الخرينج ) الذين مثلو الدائرة في مجلس 2009 ويذكر ان نسبة الثبات في المجلس السابق 60% وهي نفسها نسبة الثبات في مجلس 2012 وذالك بعد حفاظ كل من (مسلم البراك ومحمد هايف وشعيب المويزري وسعد الخنفور و علي الدقباسي  ومبارك الوعلان )على مقاعدهم البرلمانية التى تبوؤها في مجلس 2009
 
مؤشر العمر
بلغ المتوسط العمري للنواب في الدائرة الرابعة في مجلس 2012  ما قيمته (49.7 ) , ويعتبر النائب اسامة المناور هو الاقل عمرا من بين نواب الرابعة بواقع (40) عاما, في حين يعتبر النائب محمد الخليفة هو النائب الاكبر عمرا بواقع (64) عاما, كما تراوحت اعمار ست نواب بين (40 الى 50 ) عاما,  وتتراوح اعمار ثلاثة نواب بين (51 الى 60) عاما, ونائبا واحدا بين الفئة العمرية (61 الى 70) عاما.
التصنيف العلمي للنواب    
وقد مثل الدائرة الرابعة اربع نواب من حملت الشهادات الجامعية, وثلاثة نواب من المؤهلات فوق الجامعية من بينهم نائبين يحملون درجة الدكتوراه  واخر يحمل درجة الماجستير, اضافة الى نائبين يحملون مؤهل فوق متوسط ونائب واحد حاصل على شهادة متوسطة.
التمثيل الوظيفي
بالنسبة للتمثيل الوظيفي داخل مجلس 2012 يمثل النواب السابقون اعلى نسبة بثماني نواب ثم نائب اكاديمي ونائب اخر قانوني
 
التصنيف القبلي
وقد حازت قبيلة الرشايدة على خمسة مقاعد للنواب (سعد الخنفور وشعيب المويزي وعلي الدقباسي واسامة المناور ومحمد الهطلاني ) وتلاتها في الترتيب قبيلة المطران باربع مقاعد للنواب ( مسلم البراك وعبيد الوسمي ومحمد هايف ومبارك الوعلان) ولم تنل قبيلة شمر الا مقعد واحد للنائب محمد الخليفة  
 
التيارات السياسية
واستطاع اربعة نواب من المستقلين ان يمثلوا الدائرة في مجلس 2012 وهم عبيد المطيري وسعد الخنفور ومبارك الوعلان وشعيب المويزري, كما نجح في نفس المجلس 3 نواب من العمل الشعبي مسلم البراك وعلي الدقباسي ومحمد الخليفة, في حين مثل الدائرة 3 نواب من الاسلاميون هم (المناور والهطلاني وهايف) وهم من المحسوبين على التيار المعارض.
الدائرة الخامسة 
أصدر مركز اتجاهات للدراسات والبحوث الذي يترأسه خالد عبدالرحمن المضاحكة تقريرا عن نتائج انتخابات الدائرة الخامسة وتوصل الى ان متوسط اعمار نوابها بلغ (44.9) ومعدل تغير (60%) ومعدل ثبات (40%), كما شهدت نفس الدائرة دخول 5 نواب من العوازم واربعة من العجمان ونائبا واحدا من المطران.  
واضاف اتجاهات ان الاحصائيات كشفت بوضح تصدر النائب ” فلاح الصواغ” المنافسة الانتخابية على مقاعد مجلس الامة للفصل التشريعي الرابع عشر في الدائرة الخامسة واستحوذ منفردا على المرتبة الاولى بعدد اصوات بلغ (26871 صوتا) بينما حل في الترتيب الثاني “خالد الطاحوس” وحقق (22748 صوتا) والثالث “بدر زايد العازمي” وحصل على (15027 صوتا) والرابع “احمد عبدالله العازمي” محققا (14765 صوتا) والخامس ” الصيفي مبارك الصيفي” بـ(14666 صوتا) والسادس ” نايف عبدالعزيز العجمي” بـ(13747 صوتا) والسابع “عبدالله حشر البرغش” (13075 صوتا) والثامن ” خالد شخير المطيري” (12560 صوتا)  والتاسع “سالم نملان العازمي” (12052 صوتا) في حين كان العاشر “مناور ذياب العازمي” محصلا(11326 صوتا).  
 
معدل الثبات والتغير
تبلغ نسبة الثبات في الدائرة ما نسبته  40% حيث حافظ (4) نواب على عضويتهم من برلمان 2009 وهم ( فلاح الصواغ – خالد الطاحوس – الصيفي مبارك – سالم النملان) وهو ما يشير الى ان نسبة التغيير بالدائرة بلغت 60% وذلك بدخول كلا من (بدر دهوم العازمي واحمد العازمي وخالد شخير وعبدالله البرغش ومناور ذياب العازمي ونايف العجمي) الى مجلس 2012.
 المتوسط العمري 

 بلغ متوسط اعمار نواب الدائرة (44.9) عاما وتراوحت اعمار نوابها ما بين (37 الى 51) عام ويعتبر النائب ” بدر زايد الداهوم العازمي” اصغر نائب في الدائرة ولم يتعدى (37) عاما في حين يتقاسم كلا من النواب” فلاح الصواغ” و” الصيفي مبارك” السن الاكبر في الدائرة بـ (51) عام.
 
التصنيف العلمي 

تتنوع المؤهلات العلمية لنواب الدائرة الخامسة فيما بين مؤهلات فوق جامعية وجامعية ومتوسطة وتتضمن فئة المؤهلات فوق الجامعية نواب حاصلين على شهادة الدكتوراه والتي يحملها كلا من “احمد عبدالله العازمي” في الشريعة والقانون و”نايف مرداس العجمي” في الاقتصاد الاسلامي و”خالد شخير المطيري” في التربية، كما تتضمن فئة المؤهلات فوق الجامعية الحاصلين على شهادة الماجستير وهم  كلا من ” سالم النملان” في القانون و” بدر الداهوم العازمي” ويحمل شهادة الماجستير في اصول الفقه، بينما تتضمن الفئة الثانية النواب الحاصلين على مؤهلات جامعية وهم ” عبدالله البرغش” حاصل على بكالوريوس التجارة و” خالد طاحوس” حاصل على شهادة الهندسة الميكانيكية و” الصيفي مبارك الصيفي” حاصل على اجازة جامعية، وتتضمن فئة المؤهلات المتوسطة بالدائرة كلا من النواب ” فلاح الصواع” حاصل على شهادة الثانوية العامة و” مناور ذياب العازمي” حاصل على الشهادة المتوسطة .
 
التصنيف المهني 
يتوزع التصنيف المهني والوظيفي لنواب الدائرة الخامسة في (5) نواب سابقين وهم (فلاح الصواغ – خالد الطاحوس – الصيفي مبارك –  سالم النملان – عبدالله البرغش) و(2) موظفون وهم كلا من النواب (احمد عبدالله العازمي) وشغل “مدير التدقيق والرقابة الداخلية بمكتب وزير الدولة لشئون الاسكان” و(مناور القوراني العازمي) وهو “موظف في وزارة الشئون الاجتماعية والعمل”، بالإضافة الى نائب عسكري وهو (نايف مرداس العجمي ) ويشغل منصب عقيد بالداخلية.
 
عدد مرات الفوز
يتساوى خمس نواب في الدائرة من حيث عدد مرات التحاقهم بمجلس الامة بعدد (2) مرتين لكلا منهم وهم (فلاح الصواغ – الصيفي مبارك – خالد طاحوس – سالم النملان – عبدالله البرغش) في حين يدخل المجلس لأول مرة كلا من النواب (بدر الداهوم العازمي – احمد عبدالله العازمي – نايف مرداس العجمي – خالد شخير المطيري – مناور العازمي) .
 
التصنيف القبلي

فاز عن قبيلة العوازم (5) نواب وهم ( فلاح الصواغ – سالم النملان – بدر العازمي – احمد العازمي – مناور العازمي) بينما فاز (4) نواب من العجمان وهم (خالد الطاحوس – الصيفي مبارك – عبدالله البرغش – نايف العجمي) ، وفاز عن المطران النائب ( خالد شخير ) .
 
التصنيف السياسي
ينتمي خالد الطاحوس الى العمل الشعبي اضافة الى الصيفي مبارك القريب منه في التوجه ليصبح اجمالي الكتلة نائبين, في حين ينتمي (فلاح الصواغ) الى كتلة التنمية والاصلاح وهو قريب من الاخوان المسلمون والحركة الدستورية الاسلامية حدس، بينما ينتمي كلا من (عبدالله البرغش, بدر الداهوم العازمي, احمد عبدالله العازمي, خالد شخير المطيري , نايف مرداس العجمي) الى التيار الاسلامي المعارض , في حين هناك 2 من المستقلين هما (سالم نملان ومناور العازمي)
Copy link