أقلامهم

فؤاد الهاشم : «هل فاز نواب قطر وايران أم فاز نواب.. الكويت»؟!

غاليفر «الكويتي» في بلاد.. الأقزام!!

فؤاد الهاشم
.. قبل ان ابارك واهنئ و«اهدد» النواب الجدد لمجلس الامة، اروي هذه الحكاية التي وصلتني بالهاتف من زميل اعلامي كبير.. قبل ظهر أمس، و.. دعونا نسمعه يقولها بنفسه.
.. «كنت اقود سيارتي وسط العاصمة المصرية – القاهرة – بعد ايام من الثالث من يوليو عام 1986 حين صدر المرسوم الأميري بحل مجلس امة 1985، بجانبي كان يجلس الاعلامي المصري الكبير وجدي الحكيم، اقتربت بسيارتي من اشارة مرورية مضاءة باللون الاحمر.. فتوقفت! الزميل وجدي استغرب تصرفي وسألني.. وقفت ليه؟ قلت له ان الاشارة حمراء حتى الاعمى يستطيع ان يشاهدها!!
 لكن وجدي الحكيم اوضح وجهة نظره قائلا: «الوقوف – يا عزيزي – عند الاشارة الحمراء في مصر.. هو اختياري وليس اجبارياً! لدينا – في مصر – قانون للمرور، لكنه ليس مثل القانون المروري في بريطانيا! انه شيء يشبه قوانين المرور في العالم المتحضر! واسترسل – الحكيم – مكملا مقارناته :
 لدينا برلمان – في مصر – لكنه ليس مثل البرلمان الفرنسي، انه شيء يشبه البرلمان! لدينا ديموقراطية – في مصر – لكنها ليست مثل الديموقراطية الايطالية! انها شيء يشبه الديموقراطية.. وهكذا»!! زميلي – الاعلامي الكويتي – توقف عن سرد حكايته مع «وجدي الحكيم»، وما قاله ذات مساء في احد شوارع القاهرة من عام 1986، ثم ضحك وعلق على نتائج الانتخابات النيابية التي تمت يوم أمس قائلا: «تدري – يا بوعبدالرحمن – نحن – ايضا – لدينا ديموقراطية لكنها ليست مثل ديموقراطية الدنمارك، انها شيء يشبه الديموقراطية، اذ لا توجد اعراف ولا تقاليد انتخابية او برلمانية، الناس يشتمون بعضهم بعضا باقذع الالفاظ ويحرقون مقرات من يعلو صوته على اصواتهم!
لا يوجد احزاب ولا تداول للسلطة، لا توجد اغلبية تشكل الحكومة، ولا اقلية لديها «حكومة ظل» حتى خطة التنمية عندنا لا علاقة لها بخطط التنمية في الخارج، انها شيء يشبه التنمية!! نتائج الانتخابات اظهرت ان هناك شيوخاً – من الداخل والخارج – تدخلوا بشدة لابراز وجوه، وطرد وجوه! لدينا أسرة حاكمة لكنها ليست مثل الأسر الحاكمة في أوروبا، انها شيء يشبه .. الأسر الحاكمة! لم تصل امرأة واحدة الى البرلمان، مع ان عدد الناخبات الإناث اكثر من عدد الناخبين الذكور، لأن ما عندنا في الكويت.. شيء يشبه النساء! نحن نعيش في عالم من «الفانتازيا» – وما زال الحديث لزميلي الاعلامي المخضرم – لكنه عالم اشبه بالظل الذي يحدد الشكل لكنه لا يحدد.. الملامح!!
 كأننا شعب كتب عليه ان يعيش في عالم قصص الخيال الأوروبية القديمة مثل.. «غاليفر في بلاد العمالقة، وغاليفر في بلاد الاقزام»، أكثرنا يشعر بأنه «قزم محاط بالعمالقة» فيلتصق بالحائط ويغطي وجهه بكلتا يديه ثم يصف نفسه «بالأغلبية الصامتة ويستمر في الصمت»، واقليتنا تشعر بأنهم «عمالقة وأسود وسباع ونمور وفيلة ضاقت عليها الغابة التي تعيش فيها» فقررت ان.. تصفي بعضها بعضاً لتحصل على امتار اضافية تمدد فيها.. أطرافها اكثر فأكثر، فلا القزم الصامت قادر على مواجهة عملاق و«التشكي له»، ولا هؤلاء العمالقة المفترسون لديهم الوقت والرغبة لسماع.. ما يقوله!! لقد صرنا – يا بوعبدالرحمن – في الكويت اشبه بالجمهور الذي يقف أمام قفص يمتلئ بالنسانيس والقرود، من يضحكنا، او من يثيرنا او من يحمّسنا أكثر نقذف له بـ .. «خمطة سبال او اصبع موز» داخل صندوق هو شيء يشبه صناديق الانتخابات في العالم المتحضر!! انتهى حديث زميلي الإعلامي المخضرم، و.. لم أعلق على ما قال، بل ودعته.. وأغلقت سماعة الهاتف، ودخلت مكتبي – في البيت – لأكتب كل ما قاله وها أنذا أنشره أمام أعينكم لتقرؤوه، فإما ان تختلفوا معه او توافقوه، مع انني اشك بوصولنا الى نتيجة حاسمة، لاننا نقرأ جيدا لكننا لا نفهم.. ما نقرأ!!
.. أتوقع – والله أعلم – ان لا يستمر هذا البرلمان الكويتي «العامر» اكثر من سنة واحدة فقط.. لا غير!! واكرر اقتراحي على رئيس المجلس الجديد القادم، بأن يتم انشاء.. «مستوصف صغير داخل الاستراحة مزود بالشاش والقطن واليود والابر الطبية مع خيوطها لزوم اجراء عمليات خياطة غرز سريعة»! كذلك، على اي شاب كويتي من اصحاب المشاريع الصغيرة ان يسارع باستئجار محل صغير بالقرب من مبنى مجلس الامة «لبيع وشراء وتأجير.. رنجات بوكس رويلات – سبانات وليوارات، وعجرات، وعقل سورية – سميسمية – ملفوف عليها اسلاك نحاس احمر، يمكن استخدامها.. للتلسب على الظهر او الوجه»!! كذلك، يتم بيع احذية رياضية ذات اطراف وبوزات معدنية يلبسها النائب «ويشوت بها» الاماكن الحساسة لزملائه النواب، لانها ذات نتائج مزدوجة، الاولى انها تتسبب في فقدان الخصوبة طوال العمر، والثانية انها تؤدي لفقدان الوعي.. طيلة فترة انعقاد جلسات مجلس الامة الى حين.. حله!!
.. اذا لم تفلح كل هذه الادوات، فيسعدني ابلاغ النواب الاعزاء عن استعداداتي المستقبلية لتصريحاتهم واقوالهم وافعالهم بعد تجهيز «50 قلم» حبر على شكل «سياط» سوف لن تستثني احدا منهم وتلسع ظهورهم وبطونهم واجنابهم بأكثر قسوة مما فعلته سياط كفار قريش بأجساد المؤمنين في صدر.. الاسلام!!
.. اتصال من صديق خليجي – قبل ظهور النتائج في ساعة متأخرة من مساء امس – سألني فيها قائلا: «هل فاز نواب قطر وايران أم فاز نواب.. الكويت»؟! نترك الاجابة لكم!
.. آخر.. خبر:
.. قررت روسيا بيع الاسد ونظامه بعشرة مليارات دولار زائد حصولها على عقود امتياز نفط وغاز لشركاتها، بالاضافة الى شرط استمرار التسهيلات البحرية الممنوحة لها في ميناء.. «طرطوس» السوري لقطعها العسكرية!!
.. تقرير سري.. غربي:
.. الحكومة الكويتية الحالية اظهرت ضعفاً وتراخيا لم تشهدهما أي حكومة سابقة منذ عام 1938! قطر وايران سعيدتان للغاية لهذا الوضع.. المزري!.. هذا ما يقوله التقرير ولست أنا..من يقوله!
.. آخر خبر.. اقليمي:
.. قررت دولة قطر «بيع ايران وسورية» باتفاق مع تركيا يتضمن الآتي: تستثمر الدوحة مبلغ ثمانية مليارات وستمائة مليون دولار في شركة (Turk.Telecom)، و.. «ستة مليارات ومائتي مليون دولار لتملك بنك.. (Diniz – Bank)»، و.. «اربعة مليارات وخمسمائة مليون دولار لتملك.. (Turkuaz – Media)، والتي تمتلك – بدورها – محطة (A-T-V)، و.. (Sabah – Neswpaper)!! انها لغة المال والمصالح التي لا تعرف مفردات المشاعر.. والعواطف!
.. آخر.. كلمة:
.. الرئيس «الحقيقي» لمجلس الأمة الكويتي القادم سيكون.. الشيخ «يوسف القرضاوي» المصري الأصل والقطري الجنسية!
Copy link