برلمان

الدقباسي: المرحلة المقبلة خير ونور.. وصوتي للسعدون

أكد النائب علي الدقباسي أن الوصول إلى مصلحة الكويت وأهلها يمر عبر طريق تشكيل حكومة أساسها الكفاءات والبعد عن المحاصصة، مشيراً في الوقت ذاته أن صوته سيكون للنائب أحمد السعدون في انتخابات مجلس الأمة.  
وقال: “في الحقيقة، إن المرحلة المقبلة فيها خير كثير ومن نور على نور إن شاء الله، وهذا واضح من النتائج بالانتخابات وتفاؤلي حقيقي وليس مبالغة، وأسال الله عز وجل التوفيق للجميع وأن نشهد مرحلة بناء وازدهار، إنني أتعهد بالعمل على تحقيق هذه الغاية التي تحتاج عمل لا شعارات “.  
وأضاف الدقباسي: “الحكومة القوية، التي تشكل على أساس الكفاءات والبعيدة عن المحاصصة والترضيات أهم خطوة للوصول في الطريق إلى مصلحة الكويت وأهلها ومستقبلها”.  
وردا على أسئلة المغردين عن موقفه من انتخابات رئاسة مجلس الأمة، قال الدقباسي: “إن صوتي بالرئاسة لأحمد السعدون”، وعن الوحدة الوطنية أكد أنها أهم قضية يجب أن تطرح حاليا، ولابد من إجراءات رادعة لمن يحاول العبث بها، كما يجب أن يكون الجميع على حذر ممن يؤجج الفتن، لافتا الى أن أخطر شيء محاولة طرف إقصاء الآخر وكلنا لنا الحق بالرأي والموقف والساحة تتسع للجميع والحرية مسؤولية.
وتساءل الدقباسي: “من له المصلحة في حالة الانقسام بين الكويتيين وعدم تعاونهم وبناء بلدهم، وتعاضدهم وانتشار الكراهية بينهم،  وأكرر من صاحب المصلحة؟!”، مضيفا: “التاريخ يقول إنه منذ 300 عام  والأجداد والآباء حافظوا على البلد فهل نحن عاجزون عن المحافظة على بلادنا من العابثين ومن يجرنا الي معارك وهمية”.
Copy link