محليات

المطر محذراً: الحوادث المرورية حصدت 493 شخصاً في 2011

كشف رئيس الجمعية الكويتية للسلامة المرورية د. بدر المطر عن حدوث 493 حالة وفاة على الطرق في الكويت خلال عام 2011 فقط بزيادة مقدارها 119 حالة عن عام 2010 الذي فقدت الكويت خلاله 374 شخصا بسبب حوادث الطرق. 

وطالب د. المطر في تصريح صحفي نواب مجلس الامة الجديد  بإنشاء لجنة مرور بمجلس الامة ضمن اللجان المؤقتة ويدعى لها كافة المعنيين بالقضية المرورية لوضع الحلول الآنية والمستقبلية دون النظر الى الاستراتيجية المرورية التي أقرت وذلك لما شابها من أخطاء عديدة مشددا على انها غير قابلة للتطبيق في الكويت. 

وقال المطر: ” ونحن اذ نقدم التهنئة لنواب الامة ونيلهم ثقة الشعب الكويتي لهم كممثلين عنه في البرلمان فاننا ندعو مجلس الامة ان يقدم هذا المجلس شيئا ملموسا للوطن بالحفاظ على ارواح ابنائنا وبناتنا”، مؤكدا ان القضية المرورية من اخطر واهم القضايا الاجتماعية التي تمس كل اسره كويتية ومقيمة على ارض الكويت. 

كما وجه التهنئة الى النائبين د.حمد المطر ود.عبدالله الطريجي عضوي الجمعية الكويتية للسلامة المرورية بمناسبة حصولهما على ثقة ابناء الشعب الكويتي معتبرا ان النائبين لهما جهد واضح ومخلص في دعم الجمعية وانشطتها من خلال عضويتهما في الجمعية والقيام بدورهما الوطني في الحفاظ على السلامة المرورية في الكويت متمنيا لهما التوفيق في مهمتهما الوطنية الجديدة في مجلس الامة .



ولفت المطر إلى أن بعض اطروحات نواب المجالس السابقة كانت تتناول القضية المرورية للتكسب الشعبي لكنها لم تتخذ أي اجراء حقيقي لحفظ دماء ابنائنا المهدرة يوميا على الطرق, والان الاوان لهذا المجلس ان يضع حلولا عملية وواقعية للتعامل مع تلك الازمة المتفاقمة سنويا ويتضح ذلك من اعداد القتلى والاصابات سنويا والتي تصل الى العاهات المستديمة .



واشار د. المطر الى ان منظمة الصحة العالمية طالبت رؤساء الدول والمنظمات خلال مؤتمرها الأخير في موسكو بالاهتمام بالقضية المرورية وان تكون على أولويات الامم المتحدة لما تمثله هذه القضية من خطورة بالغة حيث يموت سنويا ما يزيد عن مليون و300 الف شخص في العالم جراء حوادث الطرق .



وختم المطر تصريحاته بالتاكيد على ان الكويت اليوم اكثر من تحتاج الى رؤية واضحة وعقلانية في مناقشة الامور وحسم الملفات التي تفاقمت على مدى السنوات الماضية مؤكدا ان الشعب الكويتي يضع امالا عريضة على المجلس الجديد المنتخب وعلى الحكومة المقبلة لانتشال البلاد مما الت اليه على مختلف المستويات وبخاصة الجانب المروري والحفاظ على ارواح ابنائنا .

Copy link