عربي وعالمي

ساركوزي: كفى.. النظام السوري يجب أن ينتهي

بينما كان يتحدث عن مقتل صحفيين غربيين في قصف لمدينة حمص، قال الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي ان حكم الرئيس السوري بشار الأسد يتعين أن ينتهي، مضيفاً “كفى.. النظام يجب ان يرحل وما من سبب يمنع السوريين من حقهم في ان يعيشوا حياتهم ويختاروا مصيرهم بارادتهم. لو لم يكن هناك صحفيون لازدادت المجازر سوءا”.

ووصف الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي مقتل صحفيين أحدهما المصور الفرنسي ريمي اوشليك والامريكية ماري كولفن التي تعمل لدى صحيفة صنداي تايمز البريطانية بأنه عملية “اغتيال”.

ويأتي هذا فيما طالبت فرنسا وبريطانيا بتوفير العلاج الطبي على وجه السرعة لثلاثة صحفيين غربيين آخرين اصيبوا في الهجوم على منزل في حمص، وقال نشطاء إن أكثر من 60 جثة لمقاتلي المعارضة والمدنيين انتشلت من منطقة واحدة هي حي بابا عمرو بعد القصف بعد ظهر الأربعاء. وكان 21 شخصا آخر قتلوا في وقت سابق من نفسه.

وقال ناشطون إن القوات السورية أمطرت بالصواريخ والقنابل الاحياء التي تسيطر عليها المعارضة بمدينة حمص يوم الاربعاء وحولت المباني الى انقاض وقتلت أكثر من 80 شخصا بينهم صحفيان غربيان.

ويأتي هذا القصف تكثيفا لهجوم مستمر منذ نحو ثلاثة اسابيع لسحق المقاومة في حمص، وهي من النقاط المحورية في الانتفاضة المتأججة في انحاء البلاد على حكم الاسد المستمر منذ 11 عاما وأثارت شدة القصف غضبا دوليا.

وكانت الولايات المتحدة التي كانت حتى الان تعارض التدخل العسكري في سوريا قد لمحت الى انه اذا كان الحل السياسي للازمة مستحيلا فإنها قد تدرس خيارات اخرى.

وقال المتحدث باسم البيت الابيض جاي كارني “ما زلنا نرى ان الحل السياسي هو الشيء المطلوب في سوريا”. وأضاف قوله “لا نريد اتخاذ إجراءات تساهم في تعزيز الطابع العسكري للصراع في سوريا لأن ذلك قد قد يهوي بالبلاد في مسار محفوف بالمخاطر لكننا لا نستبعد اتخاذ إجراءات إضافية”.

Copy link