برلمان

الاحتقان بين السلطتين يلوح بالأفق
“اتجاهات” يرصد 14 استجوابا هدد بها النواب أعضاء الحكومة الجديدة

11 نائبا توعدوا رئيس الحكومة والنائب الأول ووزراء المالية والإعلام والأوقاف بـ 14 استجوابا   
مجلس أمة 2012 لم يتم عمره السياسي 30 يوما ولم يناقش أعضاءه الخطاب الأميري   
أجندة  الأولويات بين السلطتين في مهب الريح والاستجوابات ستلتهم الجلسات المقررة وستربك الحكومة  
المبارك حل أولا بواقع تهديدات بـ7 استجوابات وثلاث نواب هددوا الشمالي بالاستجواب   

رصد مؤشر اتجاهات السياسي التابع لمركز اتجاهات للدراسات والبحوث الذي يرأسه خالد عبدالرحمن المضاحكة 14 استجوابا هدد عدد من أعضاء مجلس أمة  بتقديمها لأعضاء في الحكومة الجديدة التي لم يمضي على توليهم الحقائب الوزارية أكثر من شهر حتى الآن.  
وبالرغم من نسبة التغيير الكبيرة في المشهد السياسي الكويتي التي طالت أيضا منصبي رئيسي الوزراء والأمة إلا أن الاحتقان السياسي بين السلطتين لازال يلوح بالأفق  في مجلس أمة 2012 الذي لم يتم حتى الآن الثلاثين يوما من عمره السياسي فعليا.
 تهديد 11 نائبا بتقديم 14 استجوابا مبكرا في مجلس لم يناقش أعضاءه حيثيات الخطاب الأميري حتى الآن ولم يتفق نوابه على أجندة الأولويات التشريعية مع السلطة التنفيذية، من شأنه التأثير سلبا على جدول أعمال مجلس الأمة والجلسات المقررة بشكل مباشر وسيعمل على إرباك الحكومة في التفرغ لأعمالها التنفيذية و يجعل أجندة الأولويات التشريعية بين السلطتين في ذيل الاهتمامات وقد ترحل إلى الصيف ومن ثم إلى دور الانعقاد الثاني خصوصا وأن الحكومة قدمت خطتها السنوية الثالثة إلى مجلس الأمة ولم تناقش في اللجان المختصة.   
ووفقا لما هو معلن فقد تلقى سمو رئيس مجلس الوزراء الجديد الشيخ جابر المبارك ووزرائه خلال الفترة القصيرة تهديدات بتقديم 14 استجوابا من قبل 11 نائبا, إذ حل سمو الشيخ جابر المبارك في الترتيب الأول من بين أعضاء الحكومة بواقع 7 تهديدات مباشرة, ثم وزير المالية مصطفى الشمالي الذي هدد 3 مرات ثم النائب الأول وزير الداخلية الشيخ احمد الحمود بواقع تهديدين, وتلاه كلا من وزيري الاوقاف والاعلام بتهديدا واحدا لكليهما.
أولا: رئيس الوزراء
تلقى سمو الشيخ جابر المبارك سبعة تهديدات باستجوابات, جاء ابرزها من عبيد الوسمي على خلفية الاساءة لأبناء القبائل بالإضافة الى عددا من المحاور شملت ملف المعتقلين البدون والازدواجية في تطبيق القوانين.
كما أعلن النائب صالح عاشور أنه بصدد تقديم استجواب لسمو رئيس مجلس الوزراء غدا من أربع محاور, كذلك النائب عبد الحميد دشتي ملوحا باستخدام اداة الاستجواب الدستورية على خلفية تراخى رئيس الوزراء في محاسبة حارقي خيمة الجويهل والسوريين الذين دخلوا السفارة السورية.
كما لوح النائب محمد الجويهل باستجواب المبارك اثر عدم تشكيل لجنة تحقيق في ملف المزدوجين, وفي سياق منفصل لوح نفس النائب بتقديم استجواب لسمو الرئيس لموقف الحكومة من التصويت على انتخابات رئاسة المجلس واللجان البرلمانية, كما لوح النائب فيصل الدويسان بتقديم استجواب احتجاجا على تغريدات الكاتب محمد المليفي, كما هدد النائب محمد الهطلاني باستجواب المبارك مالم يطرد السفير السوري.
ثانيا: وزير المالية
تلقى وزير المالية مصطفى الشمالي 3 تهديدات بتقديم استجوابات ضده وذلك من قبل عبدالرحمن العنجري على خلفية عدم تصحيح المسار القانوني بشأن انشاء شركة مساهمة عامة لطاقة الكهرباء, اضافة الى مسلم البراك على خلفية انتشار الفساد في مؤسسات وزارة المالية وموقفه المسبق من لجنة المال العام وباعتبار الشمالي جزء من الحكومة السابقة, بينما اعتبر خالد الطاحوس عضو العمل الشعبي ان اسقاط الشمالي من قبل المجلس اسهل من شربة الماء.

ثالثا: وزير الداخلية
وتعرض النائب الأول وزير الداخلية الشيخ أحمد الحمود الى تهديدين بتفعيل اداة الاستجواب من قبل النائبين (الوسمي والجويهل), حيث استند الأخير في استجوابه على خلفية تلقيه تهديدات متواصلة بالقتل وتجاهل الوزير لحمايته, واستد الوسمي على خلفية الإساءة لأبناء القبائل قائلا “استجواب الوزير لن يستغرق معي خمس دقائق”.
رابعا: وزيري الإعلام والأوقاف
واستهدف وزير العدل والأوقاف والشؤون الإسلامية جمال شهاب من قبل نائب العدالة الإسلامية محمد هايف على اثر مشكلة دار القرآن, كما هدد وزير الاعلام الشيخ محمد عبدالله المبارك بتوقيفه على منصة الاستجواب من النائب الشيعي حسين القلاف في حال عدم اتخاذه الاجراءات اللازمة ضد احدى القنوات الفضائية واحد المذيعين بها. 

 

النائب

المستهدف بالاستجواب

الاسباب

عبيد الوسمي

رئيس الوزراء

·       
الاساءة
لأبناء القبائل

·       
ملف المعتقلين
البدون

·       
الازدواجية
في تطبيق القوانين

محمد الجويهل

رئيس الوزراء

·       
عدم
تشكيل لجنة تحقيق في ملف المزدوجين

·       
موقف
الحكومة من التصويت على انتخابات رئاسة المجلس واللجان البرلمانية

صالح عاشور

رئيس الوزراء

·       
التحويلات
الخارجية والايداعات المليونية

عبدالحميد دشتي

رئيس الوزراء

·       
التراخي
في محاسبة الدخول سفارة سوريا وحارقي خيمة الجويهل

فيصل الدويسان

رئيس الوزراء

·       
تغريدات
المليفي

محمد الهطلاني

رئيس الوزراء

·       
طرد
السفير

مسلم البراك

 

مصطفى الشمالي

·       
الفساد
في مؤسسات وزارة المالية

·       
موقفه
المسبق من لجنة المال العام

عبدالرحمن العنجري

مصطفى الشمالي

·       
المسار
القانوني بشأن انشاء شركة مساهمة عامة لطاقة الكهرباء

خالد الطاحوس

مصطفى الشمالي

·       
موقفه
المسبق من لجنة المال العام وتفشي الفساد المالي والاداري

عبيد الوسمي

الشيخ احمد الحمود

·       
الإساءة
لأبناء القبائل

محمد الجويهل

الشيخ احمد الحمود

·       
تلقيه
تهديدا بالقتل وعدم توفير الحماية الامنية

حسين القلاف

الشيخ محمد المبارك

·       
عدم
اتخاذ الاجراءات القانونية ضد احدى القنوات الفضائية

محمد هايف

جمال الشهاب

·       
عودة
بعض موظفي هيئة القرآن والسنة

 

Copy link