برلمان

الهطلاني : سنطلب جلسة خاصة لـ “حريق رحيّة”

حمّل النائب د.محمد الهطلاني الحكومة مسؤولية حريق  الإطارات في منطقة رحية في الجهراء، خصوصاً أن لمشكلة قائمة منذ زمن لكن الحكومة لم تبالِ بها، وقد عودتنا بألا تتحرك إلا بعد وقوع الكوارث.

وقال الهطلاني: كان الأجدى بالحكومة نقل موقع تجميع الإطارات المستعملة إلى منطقة صحراوية بعيدة عن المناطق العمرانية، كما أنه من أبسط شروط الأمن والسلامة هو عزل المواد المخزنة بمجموعات عوضا عن تجميعها بجوار بعضها تداركا لأي كارثة مثل التي حصلت، مطالباً بتشكيل لجنة تحقيق في الحادثة لمعرفة الوقائع بالكامل. 

وأضاف الهطلاني  “أننا سنطالب بعقد جلسة خاصة لبحث المشاكل البيئة الناتجة عن هذا الحريق وبقية القضايا البيئية الأخرى.”، متسائلاً: أيعقل أن دولة مثل الكويت لا يوجد بها جهاز خاص لإدارة الأزمات؟ وهل يجب أن تحدث كارثة حتى تتحرك الحكومة ؟

وطالب الحكومة بإنشاء مركز لرصد الكوارث البيئية يلحق بالهيئة العامة للبيئة، يكون مهام عمله رصد و ترقب حدوث أي كارثة بيئية ” لا سمح الله ” في المستقبل، من خلال مراقبة و دراسة كل ما يختص بالبيئة، حتى يتم تتدارك الكوارث قبل وقوعها أو يعمل على حلها بأسرع فرصة.

 

Copy link