منوعات بينما تعيش بلاده ازمة اقتصادية خانقة

ملك أسبانيا يعتذر للشعب عن رحلته لصيد الأفيال

قدم الملك الإسباني  خوان كارلوس، أمس الأربعاء  اعتذاراً غير مسبوق للشعب  لقيامة برحلة صيد إلى بوتسوانا في افريقيا في ظل الأزمة الاقتصادية التي تعاني منها بلاده. 

ويعتبر هذا الاعتذار سابقة في تاريخ هذا البلد الأوروبي، كما أنه أول اعتذار يتقدم به الملك أمام شعبه عن أخطاء ارتكبها .

وصرح الملك أثناء خروجه من مستشفى مدريد قائلا : “إنني آسف للغاية، لقد ارتكبت خطأ، وهذا لن يتكرر مجددًا.”

وقد تم إدخال الملك المستشفى  وخضوعه لعملية جراحية بعدما تعرض لكسر في فخذه في أثناء رحلته لصيد الأفيال في بوتسوانا ، وقد أعيد سريعاً إلى مدريد بعد إصابته في تلك الرحلة  وهي ممارسة رياضة صيد الأفيال.
وأثارت تكلفة الرحلة سخط الشعب في اسبانيا التي تمر بأزمة اقتصادية ، كما لاقت استنكاراً بالخارج لكون الرحلة لاصطياد الأفيال التي تعتبر من الحيوانات المعرضة لخطر الانقراض.

Copy link