برلمان يتوجه إلى محكمة الوزراء غداً بعد حصوله على معلومات جديدة

البراك: وزير الخارجية يحاول تضليل مجلس الأمة في قضية التحويلات

أكد النائب مسلم البراك أن إجابة وزير الخارجية على سؤاله المتعلق بالتحويلات الخارجيه وان كانت في بعض جوانبها مفيدة إلا أنه ما يزال هناك نقص يتعين على الوزير استكماله ، موضحاً أنه تبين بعد فحص الإجابة ومرفقاتها أنها تتكون من 240 ورقة 50 بالمئة منها لا علاقة لها بالسؤال.
وأضاف البراك من حسابه الشخصي على “تويتر”  أن النقص في الاجابة يثير علامات استفهام كبيرة حول مسؤولية الوزير السياسية في محاولة التغطية على فضيحة التحويلات الخارجية وتضليل مجلس الأمة وحجب المعلومات عن الأعضاء.
وتابع البراك: ملاحظاتي على إجابة الوزير تتمثل في :
– الوزير تعمد إغفال تقديم بيانات عن تحويلات المحمد التي تمت في الاعوام 2008 و 2009 و 2010
– التحويلات يزيد عددها على 400 تحويل في حين أقر الوزير بوجود 100 تحويل
– الإجابة لم تبين ما إذا كان الشيخ ناصر قد أعاد الاموال التي سحبها من المال العام لحسابه الشخصي والخاص أم لا.
– الاجابة تبين انه لا علاقة لتحويلات ناصر المحمد بتبرعات الكويت او سداد التزامتها الدولية.
– التحويلات لا علاقة لها بأي قرار من مجلس الوزراء أو بأي تعليمات من الديوات الاميري، وانه من المحتمل انه تم اصطناعها في محاوله لتغطية الفضيحة وتبريرها وتوفير الغطاء القانوني لها.
وختم البراك قائلاً: اجابة الوزير تبين ان جميع اوامر التحويلات الصادرة من ديوان رئيس الوزراء السابق لا تحمل اي اشاره مرجعيه مثل رقم الصادر وهي محل شك.
 
في السياق ذاته أعلن البراك أنه سيتوجه إلى محكمة الوزراء غداً لحصوله على معلومات جديدة تتعلق بقضية التحويلات الخارجية.
Copy link