أقلامهم

أحمد الفهد: كويتنا الحبيبة تحتضر.. بسبب اعضاء مجلس الامة والاعلاميين والتجار

سوق واكف يا زلمة!

أحمد محمد الفهد

من «سوالف» موسم الصيف والسفر المتكررة دائما وابداً.. انك قد تضطر للتحدث مع باكستاني او هندي في مطار الكويت، فتكلمه بـ«العربي الهندي».. وتكون ردة فعله ان ينظر لك شزرا، ثم يقولك «انا كويتي.. يا الحبيب»! واتصور ان السبب الرئيسي لهذه «السالفة» ان البعض في البنطلون والقميص.. قد «يقلب» على هندي او باكستاني او صومالي! 
وبالتالي لا يمكن ان تعرف جنسيته الا بعدما تسمع كلامه! وفي مسرحية «سيف العرب».. جسد الفنان عبد الامام عبدالله دور الفلسطيني المتعاون مع القوات العراقية الغازية، واجاد كشف نفسه عندما قال «شو كولت» وهي كلمة فلسطينية لا يقولها عراقي كما علق الفنان الكبير عبدالحسين عبد الرضا؟! موقع قناة العربية على التويتر، اخترقه احد «الهاكرز» – والهاكرز هم قراصنة وقطاع طرق في الانترنت – وبث منه اخباراً تتعلق بصدور اوامر أميرية في قطر تقضي بعزل رئيس مجلس الوزراء، وتعيين ولي العهد القطري خلفا له.. ثم بث خبرا اخر عن انفجارات وتجمعات في سوق «واجف» في الدوحة، وكان هذا «الهاكر» غير معروف، حتى كتب سوق واقف.. سوق «واكف»! فانكشفت جنسيته «الزلمة».. وصار مثل «شو كولت»!!
 ادري انه قد يكون فلسطيني المولد سوري الولاء، وقد يكون سوري الجنسية ومن شبيحة النظام السوري، وينفذ تهديدات النظام باسقاط القتلى والتفجيرات في الانترنت.. فقط! وهي عادة هذه الانظمة التي تهدد ولا تنفذ.. فمنذ اغتيال عماد مغنية ونحن ننتظر قيام السيد حسن نصر الله.. بحرق اسرائيل كما هددها في التأبين الشهير! وقبله الرئيس الايراني احمدي نجاد، الذي هدد بحرق اسرائيل ومسحها من على الخريطة.. وقبلهم هدد المقبور صدام حسين بدك اسرائيل بالكيماوي.. واسرائيل لازالت موجودة وتسرح وتمرح وتعربد.. بكل راحة واطمئنان! المهم ان هذا «الهاكرز» كان الواجب عليه، ان يشم النظام السوري.. نظام بشار النعجة، حتى يبين انه غير «واكف» معاه! وان ينشر اشاعات اخرى عن الكويت مثل اسقاط فوائد «الكروض».. او دفع الدولة لجميع «الاكساط» عن المواطنين!
???
من كلمات الشيخ علي الطنطاوي: «المدن كالناس تعيش وتموت، وتنمو وتشب، ثم تهرم وتشيخ».. ونحن لو طبقنا هذه الكلمة الرائعة على كويتنا الحبيبة لعرفنا انها تحتضر.. بسبب اكثر اعضاء مجلس الامة، والاعلاميين والتجار، الذين يلعبون دور الميكروبات وكرات الدم البيضاء!
???
ابارك لحكومة الغالية مملكة البحرين نجاحها في نجاح معرض الطيران، وفي تنظيم واقامة سباق «فورمولا ون».. وفي كسب ثقة الشارع في هذه الفعاليات.. وابارك للزميلة العزيزة سميرة رجب «البعثية» بمناسبة تعيينها بمنصب وزيرة شؤون الاعلام.. وكلمة «البعثية» اهديها للمدافعين عن نظام بشار الاسد «السلفي» وليس البعثي!
Copy link