برلمان يعرض الطلب على كتلة الأغلبية في اجتماع السبت المقبل

الوعلان يطلب لجنة تحقيق في مقتل محمد الميموني

طالب النائب مبارك الوعلان بتشكيل لجنة تحقيق برلمانية في مقتل المواطن محمد الميموني بعد تعرضه للتعذيب، مشيراً إلى تكشف بعض المعلومات الخطيرة في هذه القضية تقتضي إماطة اللثام عنها، والبحث في مدلولاتها، وتداعياتها على مسار القضية ولفت إلى هذا الأمر سيكون تحت نظر الأخوة في كتلة الأغلبية لأخذ دعمهم ورأيهم في هذا الصدد .

وقال النائب مبارك الوعلان في تصريح صحافي بهذا الخصوص:’ ان مطلب تشكيل لجنة تحقيق برلمانية في هذا الشأن يأتي وفقاً لنص المادة 114 من الدستور والتي تخول مجلس الأمة الحق في كل وقت أن يؤلف لجان تحقيق أو يندب عضواً أو أكثر من أعضاءه للتحقيق في أي أمر من الأمور الداخلة في اختصاص المجلس، وتوجب على الوزراء وجميع موظفي الدولة تقديم الشهادات والوثائق والبيانات التي تطلب منهم’.

وأضاف الوعلان بالقول:’ وبناء على ذلك، وبعد ما لمسناه من تفهم من قبل الزملاء النواب ، وسأقوم بعرض الأمر على  الأخوة في كتلة الأغلبية لعرضه في اجتماع يوم السبت المقبل لمناقشة تشكيل لجنة التحقيق البرلمانية المعنية، وذلك لبحث والنظر فيما لدينا من قناعات بوجود ملابسات تتعلق بقضية مقتل المواطن محمد الميموني لابد وأن تكشف ويماط اللثام عنها، إظهاراً للحقيقة، وكشف جميع ملابساتها على النحو الذي يحقق العدالة، ويقتص من كل مذنب ومتجاوز للقانون، ومفتأت عليه’.

وفي ختام تصريحه الصحفي، شدد النائب مبارك الوعلان على أن نواب مجلس الأمة حريصون أيما حرص على إعلاء سيادة القانون، وترسيخ نهج دولة المؤسسات، حيث يأخذ كل ذي حق حقه، ويثاب ويكافأ المجتهد ، ويعاقب ويؤخذ على يد المذنب، مؤكداً أنه وزملائه النواب لن يألوا جهداً في سبيل كشف كافة الحقائق والملابسات ذات الصلة بمقتل المواطن الميموني، ومعاقبة  كل من اقترف جريمة بحقه هو أو غيره من الموطنين الكويتيين.ر

Copy link