عربي وعالمي

تركيا: لا نية لدينا للدخول في حرب مع سوريا

قال نائب رئيس الوزراء التركي بولنت أرينج اليوم الاثنين إنه ليس لدى تركيا أي نية للدخول في حرب مع سوريا رداً على إسقاط دمشق لطائرة عسكرية تركية الجمعة الماضي، إلاّ أنه أكد أنها ستحمي نفسها ضمن القانون الدولي. 

ونقلت وسائل إعلام تركية عن أرينج قوله ان “تركيا ستحمي نفسها ضمن القانون الدولي. وكل ما ينبغي القيام به سنفعله في إطار القانون الدولي “، مؤكداً ان إسقاط الطائرة لن يمر بدون عقاب، ولكنه أضاف “نحن لسنا مع إصدار إعلانات حرب، ولا نية لدينا للدخول في حرب مع أحد”، مصراً على أن حكومته ستجعل من هذه القضية “قضية دولية”.  

وأوضح أن “سوريا أسقطت طائرتنا غير المسلحة بدم بارد وبطريقة عدوانية في الأجواء الدولية. والقانون الدولي إلى جانبنا. وتركيا لن تتردد في اتخاذ خطواتها لهذه الغاية”. 

وكان رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان قال في وقت سابق في اجتماع مع المعارضة، إنه تم العثور على حذاءي الطيارَين التركيين اللذين فقدا بعد اسقاط القوات السورية طائرتهما يوم الجمعة، قائلاً إنه لا تتوفر أدلة على أن الطيارَين استخدما المظلة أو مقعديّ القذف للخروج من الطائرة، وعرض أردوغان صور الحذاءين على قادة المعارضة.

وكانت تركيا أعلنت أن القوات السورية اسقطت طائرة من نوع “اف 4” تابعة لها قد تكون دخلت المجال الجوي السوري، ويعقد حلف شمال الأطلسي “الناتو” اجتماعاً يوم غد الثلاثاء تلبية لطلب تركيا، للبحث في مسألة إسقاط الدفاعات الجوية السورية مقاتلة تركية.

Copy link