برلمان

مصادر تكشف لـ سبر مخطط مجلس القبيضة لاحراج المبارك سياسياً

كشفت مصادر نيابية مطلعة لـ سبر عن المخطط الذي ينسجه نواب أغلبية مجلس 2009 لاحراج الشيخ جابر المبارك سياسيا، وقالت المصادر: “إن هناك معلومات تؤكد بأن هناك مخطط مرسوم من قبل نواب أغلبية مجلس 2009 من خلال إظهارهم أنهم يرفضون عقد جلسة واحدة لمجلسهم وهي جلسة القسم، ثم بعد ذلك يظهرون موافقتهم الى أن يستدرجون الحكومة ورئيسها سمو الشيخ جابر المبارك للذهاب للمجلس للقسم ثم قبل القسم في الجلسة يرفضون أداء  الحكومة الجديدة القسم وينسحبون لاحراج الشيخ المبارك سياسيا”. 
وحذرت المصادر الشيخ جابر المبارك بأن ينتبه ويحذر لهذا المخطط المرسوم، قبل أن يجد نفسه مجبرا على تحمل مسئولياته وما سيحدث له من تجريح سيتضمن طرده وطرد الوزراء من خلال مطالبتهم لهم بالرحيل من القاعة، لأن نواب أغلبية مجلس 2009  يعتقدون أنهم بذلك ينتقمون من المبارك.
ونصحت المصادر الشيخ المبارك بعدم الذهاب لمجلس 2009 لأداء القسم أمامه، لأنه لا حاجة للحكومة عند تشكيلها وأداءها القسم أمام سمو الأمير حفظه الله أن تذهب لمجلس القبيضة للقسم أمامه.
 
وأشارت المصادر الى أن تصريحات الخرافي ونواب أغلبية 2009 تأتي في اطار الخطة المرسومة فهم لا يريدون جلسة واحدة ثم يحل مجلسهم بل يريدون ضمانة لتكون هناك أكثر من جلسة وهم يستخدمون كلمة التحوط للمماطلة ولاستمرار مجلسهم أطول فترة ممكنة وكلما خلصوا من نقطة بحجة التحوط ينتقلون لنقطة ثانية لمزيد من التحوط.
وبرر المصدر ذلك باستشهاده بأنهم جعلوا الحكومة تستقيل من باب التحوط ويريدون أن تذهب الحكومة للمجلس لأداء القسم بعد تشكيلها وهذا كله بهدف اعطاء الشرعية لمجلس القبيضة الساقط شعبيا والمنحل برغبة أميرية سامية.
Copy link