عربي وعالمي

بشار لشعبه : حددوا مصيري بانتخابات

اعتبر الرئيس السوري بشار الاسد  ان مسألة تخليه عن السلطة تعود الى الشعب السوري، وقال: “على الرئيس الا يتهرب من مواجهة التحديات، ونحن اليوم نواجه تحديا وطنيا”، مضيفا: “الا اننا من جهة ثانية لا يمكن ان نبقى في السلطة ما لم نكن نحظى بالدعم الشعبي”.
واضاف في مقابلة مع التلفزيون العام الالماني “ايه ار دي”، “على الشعب السوري ان يرد عبر انتخابات”، مؤكدا انه لا يزال “يحظى بالدعم الشعبي”. وتابع: “ما حجم هذا الدعم وما هي النسب، ليست هذه المسالة، ليس لدي ارقام حاليا”.
 
 
واتهم الاسد الولايات المتحدة بدعم المعارضين المسلحين في بلاده بهدف “زعزعة استقرار” سوريا،وقال : “الاميركيون طرف منحاز في النزاع. انهم يوفرون حماية ودعما سياسيا لهذه العصابات لزعزعة استقرار سوريا”.
 واضاف: “ما دام المرء يقدم مساعدة ما الى ارهابيين فانه شريكهم. سواء عبر ارسال السلاح او المال او تقديم دعم سياسي للامم المتحدة”.
 ورغم هذه الاتهامات، لم يغلق الاسد الباب امام حوار مع واشنطن، وتابع: “لا نغلق الباب امام اي طرف، سواء دولة او مسؤولا، يرغب في المساعدة في معالجة المشاكل في سوريا، شرط ان يكون جديا وصادقا”.
 واعتبر الأسد ان مسألة تخليه عن السلطة تعود الى الشعب السوري، وقال: “على الرئيس الا يتهرب من مواجهة التحديات، ونحن اليوم نواجه تحديا وطنيا”، مضيفا: “الا اننا من جهة ثانية لا يمكن ان نبقى في السلطة ما لم نكن نحظى بالدعم الشعبي”.
 واضاف: “على الشعب السوري ان يرد عبر انتخابات”، مؤكدا انه لا يزال “يحظى بالدعم الشعبي”. وتابع: “ما حجم هذا الدعم وما هي النسب، ليست هذه المسالة، ليس لدي ارقام حاليا”.
 وردا على سؤال عن الاف القتلى المدنيين في سوريا، قال الاسد: “اذا اردتم ان تعلموا الجهة التي قتلتهم، عليكم ان تعرفوا اولا من الذي قتل. هؤلاء الضحايا الذين تتحدثون عنهم غالبيتهم من انصار الحكومة”.
 وتحدث عن مجزرة الحولة ناسبا اياها الى “جماعات اتت بالمئات من خارج المدينة”.
 وراى الرئيس السوري ان المعارضين يشكلون “خليطا من القاعدة ومتطرفين اخرين وخارجين عن القانون يفرون من الشرطة منذ اعوام. انهم مزيج من امور مختلفة”.
 ولم يبد الاسد معارضته للحوار معتبرا انه “خيار استراتيجي”، لكنه تدارك: “ما دام هناك ارهاب وما دام الحوار لا يؤدي الى نتيجة ينبغي محاربة الارهاب. لا يمكن مواصلة الحوار في وقت يقتلون الشعب والجيش”.
 واعتبر الاسد ان “خطة انان يجب الا تفشل وان كوفي انان يقوم بعمل صعب حتى الان لكنه عمل جيد”، مضيفا: “نعلم انه اضطر الى مواجهة عوائق عدة لكن خطته يجب الا تفشل. انها خطة جيدة جدا”.
Copy link