أقلامهم

زيد الهاملي: جابر المبارك سيغير مجرى تاريخ الكويت إن اقدم على تغيير الدوائر كما تنصح به نائبة معروفة تحب الشعب كتير كتير

رأي شعبي
حكومة مغرورة ومتكبرة !!!
كتب زيد مطلق الهاملي
 
لم أر او اسمع بحياتي حكومات تستهتر وتكابر وفيها غرور وعنجهية مثل حكومات دولتي مصر والكويت فهما فيهما شبه غريب وعجيب فهذه الحكومة اوعزت لإحدى الصحف ان ترمي بكرة تعديل الدوائر ونقل مناطق القبائل الى الداخل والخارج الى الداخل ونقل الشيعة الى اماكن اخرى والقبائل الى مناطق الحضر وحاست الامر لتجعل الشعب والنواب مشغولين بهكذا امر وتتم السرقات جهارا نهارا وفي عز رمضان بلا خوف ولا خجل ، حكومة تدعي الاصلاح وربما الوزراء جادين لكن دائما مايعطون الضوء الاخضر ثم تقوم شخصيات معينة لها كلمتها لدى الحكومة بإلغاء كل خطط الوزراء الشباب بسبب تلفون من تاجر زعلان او شخصية نسائية معروفة او مجموعة تجار متشاركين في صفقة ومصلحة واحدة .
حكومة مغرورة وفيها عنجهية لا تتعظ من دول تغيرت خارطتها 180 درجة بل مازالت تراهن على الولاء المكذوب من أفراد يعتاشون على عطايا الحكومة فهناك مجموعات تتشكل لوأد أي مشروع تنموي يخدم الشعب ولا يخدم التاجر فأنا اصبح لدي يقين 100 % ان من يدير الدولة من الناحية التنفيذية هم التجار أي يتحكمون بالسلطة التنفيذية فهم لهم مصالح وعلاقات ليست مع شيوخ صناع قرار بل تعدى الامر الى علاقات دولية مع أشخاص يصنعون القرار في العالم فهل يعقل ان تبنى مشاريع مثلا في اسبانيا على قدر عال من الجودة وبشركات كويتية ودون أي اخطاء وتأخير في مدة المشروع ولنفس المشروع في الكويت تتم سرقته من حيث الوقت والمال وعدم الجودة …. لماذا … هذا يحدث في الكويت ؟؟؟ لان التجار مازالوا يغنون نفس الاغنية القديمة نحن من اتى بالدستور الى الشعب !!! فمن يعترض على سياسة الحكومة ويستجوب ويوقف وزراء شيوخ وغيرهم ( نحن كتجار وأبناء الدستور وليس غيرنا ) ألم تسمعوا الحس العنصري لنائب سابق يقول في كل مرة يكون مقهور من نائب يجادله …. قولته المشهورة ….هؤلاء الدستوريون الجدد ويقصد أبناء القبائل والعوائل ذوي الدخل المتوسط والمحدود!!!
لن نقول ان جابر المبارك سيصنع المعجزات لكنه سيغير مجرى تاريخ الكويت إن اقدمت حكومته على تغيير الدوائر كما تنصح به نائبة معروفة تحب الشعب كتير كتير !!! وهذه النائبة ومعها نواب آخرون قبضوا نتيجة مواقفهم وحان دورهم لتكملة السيناريو بتغيير الدوائر ونظام التصويت ومن خلال مجلس الامة وليس القضاء وهو مايطالب به الشعب ألا يتم التعديل إلا عن طريق المجلس أما نواب الاغلبية المساكين الذين لم يعد لهم جناح يطيرون به إلا جناح الشباب فهم يهددون باسم الشباب ولا توجد لهم رؤية واضحة في التغيير للأسف ان هناك من الاغلبية من يفكر فقط بنفسه وكيف يريد ان تكون شكل الدوائر وطريقة التصويت وما يسمى بالقوائم النسبية ولم يفكر حتى ان يشاور ابناء المنطقة او الدائرة وكأن شباب عددهم 22 يمثلون آراء الناخبين جميعهم وهناك من الشباب من يمشي خلف النواب كالأعمى لمجرد ان نائبا كبيرا يتصل به ويقول له تعال اجتمع معنا وما اختاروه إلا لأنه سليط وثوري يهددون به الغير هذه فوضى وغرور نفس غرور الحكومة  لن نسكت عنه !!!!
Copy link