برلمان

الشايع يناشد الحكومة طرد السفير البورمي

جدد النائب السابق شايع الشايع دعوته لفتح باب التبرعات وإرسال المساعدات لمسلمي بورما، مناشدا الحكومة الكويتية بطرد السفير البورمي.
وقال الشايع: مرت عدة شهور على احتقار المسلمين في بورما وازدادت فيها الجرائم اللا إنسانية من ذبح وإبادة من جماعات متطرفة ضدهم، ووصل الأمر بقتل المسلمين بالحرق وبطرق اجرامية اخرى.
وأضاف الشايع من حسابه الخاص على التويتر: وممن شجع على تمادي تلك الجماعات على المسلمين هو سكوت أغلب الدول الاسلامية عن تلك الجرائم مما ساعدهم على تنفيذ معتقداتهم ضد الاسلام، وأناشد الحكومة الكويتية بطرد السفير البورمي.
وتابع: كما أكرر مناشدتي لها بفتح باب التبرعات وإرسال المساعدات لمسلمي بورما وخاصة ونحن نعيش بشهر الرحمة والبركة.
Copy link