برلمان

استنكار نيابي لإقامة مباراة على أرض الكويت مع منتخب يمثل النظام المجرم
استضافة فريق بشار ..عار

*البراك: اسمع يا طلال ..الكويت وأهلها لا يشرفهم استقبال منتخب المجرم بشار
*الطبطبائي: عيب يا اتحاد الكرة ونادي الكويت ..الشعب السوري يباد
*الصواغ: لا مرحبا لمن جاءوا للعب غير مبالين بقتل شعبهم 
*الشاهين:  قاسينا من البعثيين ..وندرك معاناة أشقائنا 
*المناور: الداخلية تمنح تأشيرة للشبيحة .. عذرا لدماء أهلنا في سوريا

تتواصل ردود الافعال النيابية الغاضبة من استضافة منتخب بشار الاسد على ارض الكويت ، معتبرين ان ذلك من العار.
واستنكر نواب سابقون  إقامة مباراة ودية بين المنتخب الكويتي والمنتخب الممثل للنظام السوري على أرض الكويت، مطالبين بإلغائها خاصة أن الشعب السوري بياد على أيدي النظام الحالي.  
واعرب النائب مسلم البراك عن اسفه من استضافة منتخب المجرم بشار على ارض الكويت وقال -بحسب مكتبه الاعلامي على تويتر- : “اتحاد كره غير شرعي يستضيف منتخبا يمثل نظاما غير شرعي يقتل ويشرد شعبه”.
واضاف البراك: “اسمع يا طلال الفهد أرض الكويت وأهلها لا يشرفهم استقبال المنتخب السوري منتخب المجرم بشار ولكن في ظل عدم تطبيق الدولة للقانون عليك وعلى اتحادك لا نستغرب أن يحدث هذا الأمر”.
و قال النائب السابق وليد الطبطبائي: “اليوم مباراة ودية بين المنتخب الكويتي والمنتخب السوري المطعم بفريق شرطة سوريا بنادي الكويت .. عيب يا اتحاد كرة ونادي الكويت والشعب السوري يباد”.
من جهته قال النائب السابق فلاح الصواغ: “الشعب الكويتي الحر لا يرحب بالمنتخب السوري الذي حضر للعب وشعبهم يقتل على أيدي نظامهم الظالم وهم لا يبالون والعتب على من دعاهم ومن سيلعب معهم!”. 
وقال النائب السابق أسامه الشاهين: “يجب إلغاء المباراة المقرر إقامتها مع منتخب نظام سوريا الدموي على أرض الكويت، فقد قاسينا من البعثيين ما جعلنا مدركين معاناة أشقائنا هناك”.
اما عضو مجلس 2012 المبطل اسامة المناور فقال: الداخلية تمنح تأشيرة للشبيحة .. والاتحاد يدعوهم .. ونادي الكويت يستضيفهم !! عذرا لدماء ودموع أهلنا في سوريا.
وتساءل المناور : هل وافق نادي الكويت على رفع علم البعث ؟!!
وأضاف : بعض أحبائنا المغردين يقولون انه سبق للشبيحه أن لعبوا قبل أيام في نادي القادسية .. كل من يتجاهل الآلام السورية عندنا سواء ، فحسبنا الله.
وزاد المناور :  من رفض استضافة فريق الشبيحة نادي النصر  ، كفو .. وهذا ليس غريبا عليهم ، وإذا صح ما يقال عن أن نادي الكويت سيقيم مباراة مع الشبيحة.. فإدارته ليست عندنا أعز من الاتحاد ، اتقوا الله ولا تعطوا أي نوع من الشرعية لهم.
وقال المناور : الوضع في سوريا لا يحتمل الوقوف على الحياد فإما مع الشعب السوري وإما مع البعث.
Copy link